×

ائتلاف 14 فبراير: الجرائم بحقّ مسلمي بورما تجري بتواطؤ دوليّ ودعم صهيونيّ مباشر

أدان ائتلاف شباب ثورة الرابع عشر من فبراير في البحرين الجرائم المرتكبة بحقّ المسلمين من شعب الروهينغا في ميانمار – «بورما»، والتي أدّت إلى وقوع آلاف الأبرياء الضحايا، وتشريد عشرات الآلاف منهم، مستنكرًا كذلك صمت المجتمع الدوليّ وأدعياء حقوق الإنسان إزاء هذه الجرائم الدمويّة الوحشيّة.

أدانائتلاف شباب ثورة الرابع عشر من فبراير في البحرين الجرائم المرتكبة بحقّ المسلمين من شعب الروهينغا في ميانمار -«بورما»،والتي أدّت إلىوقوع آلاف الأبرياء الضحايا، وتشريد عشرات الآلاف منهم، مستنكرًا كذلك صمت المجتمع الدوليّ وأدعياء حقوق الإنسان إزاء هذه الجرائم الدمويّة الوحشيّة.

وقال الائتلاف في بيانه يوم الجمعة 8 سبتمبر/ أيلول 2017م إنّالأقليّة المسلمة في«ميانمار» هي الأكثر عرضة في العالم لحملات الإبادة الجماعيّة على يد النظام البورميّ المجرم، بتواطؤٍ دوليّ ووفق ما تقتضيه المصالح الاقتصاديّة للدول الأوروبيّة والغربيّة التي تدّعي رعايتها حقوق الإنسان، وعلاقاتها الخبيثة بكيان العدو الصهيونيّ المتورّط بتسليح عناصر النظام البورميّ لتنفيذ هذه المجازر الدمويّة بحقّ الأبرياء في«ميانمار»، مؤكّدًا أنّه أصبح بذلك شريكًا مباشرًا في هذه الجرائم يستكملمشروعه الدمويّ في إباحةدماء النساء والأطفال وسفكهامن الأراضي الفلسطينيّة المحتلّة إلى مسلمي«ميانمار».

وأكّد أنّ جرائم الإبادة والاضطهاد بحقّ المسلمينفي«ميانمار»هي نسخة مطابقة لجرائم الاضطهاد الذي يمارسه نظام بني سعود الإرهابيّ بحقّ المسلمين من أتباع أهل البيت في أرض الحجاز، ودعمه الجرائم ذاتهاالتي يمارسها الكيان الخليفيّ الدمويّ في البحرين ضدّ الغالبيّة الكبرى من شعب البحرين الصامد، مشدّدًا على أنّ هذه الجرائم وغيرها من جرائم الاضطهاد ضدّأيّ منالديانات والأعراق الإنسانيّة مرفوضة.

ودعا ائتلاف شباب ثورة الرابع عشر من فبراير كلّ الشعوب والدول الإسلاميّة والقوى الدوليّة الفاعلة والحرّة إلى التحرّك العاجل والفوريّ لوقف حملة الإبادة الدمويّة التي يتعرّض لها المسلمون في«ميانمار»، كما حثّ أصحاب الضمائر الإنسانيّة الحيّة في العالم علىتحمّل المسؤوليّة الأخلاقيّة والإنسانيّة حيال هذه المجازر الدمويّة الإرهابيّة البشعة.

مصدر : أدان ائتلاف شباب ثورة الرابع عشر من فبراير في البحرين الجرائم المرتكبة بحقّ المسلمين من شعب الروهينغا في ميانمار - «بورما»، والتي أدّت إلى وقوع آلاف الأبرياء الضحايا، وتشريد عشرات الآلاف منهم، مستنكرًا كذلك صمت المجتمع الدوليّ وأدعياء حقوق الإنسان إزاء هذه الجرائم الدمويّة الوحشيّة.


المواضیع ذات الصلة


  • «شعب البحرين» يتظاهر تضامنًا مع «مسلمي بورما»
  • بيان صحفيّ:حملات الإبادة الجماعيّة بحقّ مسلمي بورما تجري بتواطؤ دوليّ ودعم صهيونيّ مباشر
  • «ائتلاف 14 فبراير» يدعو إلى مسيرة تضامنيّة مع «مسلمي بورما»
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *