×

الرمــوز القـــادة المعتقلون يوجّهون رسالة إلى مفوّض الأمم المتّحدة السّـــامي لحقوق الإنسان حول ما يتعرّض له الأستاذ حســـن مشيـــمع والدكتور عبد الجليل الســنكيس 

وجّه الرموز القادة المعتقلون في السجون الخليفيّة رسالة إلى مفوّض الأمم المتّحدة السّـــامي لحقوق الإنسان حول ما يتعرّض له الأستاذ حسن مشيمع والدكتور عبد الجليل السنكيس، هذا نصّها: 

الرمــوز القـــادة المعتقلون يوجّهون رسالة إلى مفوّض الأمم المتّحدة السّـــامي لحقوق الإنسان حول ما يتعرّض له الأستاذ حســـن مشيـــمع والدكتور عبد الجليل الســنكيس 
وجّه الرموز القادة المعتقلون في السجون الخليفيّة رسالة إلى مفوّض الأمم المتّحدة السّـــامي لحقوق الإنسان حول ما يتعرّض له الأستاذ حسن مشيمع والدكتور عبد الجليل السنكيس، هذا نصّها:

 
إلى السّيّد فولكر ترك مفوّض الأمم المتّحدة السّامي لحقوق الإنسان،

تحيّة طيّبة وبعد،

لا يخفى عليكم ما يتعرّضُ له سجناءُ الرّأي في البحرين من سياساتٍ ممنهجةٍ تستهدفُ حياة العديدِ منهم، ومن ذلك سياسة الحرمانِ من العلاج والإهمال الصّحي الممنهج، حتّى بات السّجناءُ السّياسيّون يواجهون معاناةً مستمرّة، تبدأ من لحظةِ الاعتقال عبر سوءِ المعاملةِ والتّعذيب النّفسي والجسدي، وتتواصلُ مع تدنّي الرّعاية الصّحيّة والإهمال الطّبيّ.

وفي هذا الصّدد؛ فإنّنا نُبدي لكم قلقنا العميق إزاء ما يتعرّض له زميلا السّجن كلٌّ من الأستاذ حسن مشيمع، والدّكتور عبد الجليل السنكيس.

إنّ الأستاذ مشيمع بقيَ في العزْل الانفراديّ في مركز كانو الصّحيّ لمدّةٍ تربو على ١٧ شهرا، ويتمّ حرمانه من العلاجِ المناسب، رغم مشاكله الصّحيّة المعقّدة وتقدّمه في السِّن.

أمّا الدّكتور السّنكيس؛ فإنّ حالته تتطلّبُ تدخّلا فوريّا لإنقاذ حياته المحاطة بالمخاطر، خصوصا وهو يخوضُ إضرابا عن الطّعام منذ أكثر من ١٧ شهرا، وبات وضْعه الصّحيّ على المحكّ، في الوقتِ الذي تواصلُ سلطات السّجن العنادَ وترفضُ الاستجابة لمطالبهِ العادلة.

إننا ومن موقع المتابعة الحسيّة والمعاينة المباشرة لما يحدثُ من انتهاكاتٍ خطيرةٍ داخل سجون البحرين بحقّ سجناء الرّأي؛ ندعوكم للتحرُّك العاجل، ونطالبُ جميعَ الجهات الدّوليّة المعنيّة بحقوق الإنسان بالتدخُّل الفوريّ وممارسة كلَّ الضّغوط الممكنة من أجل إطلاق سراح الأستاذ مشيمع والدكتور السّنكيس وبقية السّجناء السّياسيين ووضْع حدٍّ لمعاناتهم المستمرّة والمخاطر المحدقة بهم داخل السّجون.

وتقبلوا منّا فائق الشّكر،

عبدالهادي الخواجة
الشيخ عبدالجليل المقداد
الشيخ علي سلمان

الأستاذ عبدالوهاب حسين

الشيخ محمد حبيب المقداد
الشيخ سعيد النوري
الشيخ عبدالهادي المخوضر
الشيخ ميرزا المحروس

أستاذ محمد علي

الشيخ حسن عيسى

مصدر : مركز الاخبار


المواضیع ذات الصلة


  • خطيب الجمعة يدعو إلى الإفراج عن المعتقلين السياسيّين وإغلاق ملفهم
  • الرمز المعتقل الشيخ المحروس يتعرّض لوعكة صحيّة  
  • الحكم على عدد من المعتقلين بأحكام تصل إلى المؤبّد  
  • منظّمة أمريكيّون تصدر تقريرها: «آثار العذاب طويلة الأمد: ضحايا يرزحون تحت التعذيب في البحرين» 
  • الحكم بالسجن 7 سنوات على شقيق الناشط المُعارض «موسى عبد علي»   
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.