×

ائتلاف 14 فبراير ينظّم معرض «بانوراما» بمناسبة «عيد الشهداء» 

نظّم ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير معرضًا فنيًّا في بيروت إحياءً لـ«عيد شهداء البحرين» وفي أجواء الليالي الفاطميّة.  

ائتلاف 14 فبراير ينظّم معرض «بانوراما» بمناسبة «عيد الشهداء» 

نظّم ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير معرضًا فنيًّا في بيروت إحياءً لـ«عيد شهداء البحرين» وفي أجواء الليالي الفاطميّة.  

وقد حمل المعرض الذي أقيم يوم الخميس 15 ديسمبر/ كانون الأوّل 2022 في روضة الحوراء زينب «ع» في الضاحية الجنوبيّة لبيروت عنوان «بانوراما شهداء البحرين»، وهدف إلى التعريف بالشهداء الأحرار الذين تحدّوا الظلم والطغيان، فارتقوا في ساحات الوغى وسجون الظلام وتحت التعذيب.  

توافد الزائرون إلى المعرض منذ لحظة افتتاحه عند الساعة الرابعة عصرًا حتى منتصف الليل حيث جالوا بين صور شهداء البحرين التي وزّعت بين أضرحة شهداء المقاومة الإسلاميّة، وتنقّلوا بين أقسام المعرض التي حوت يافطات نشرت عليها كلمات سماحة الفقيه القائد آية الله الشيخ عيسى قاسم والسيّد حسن نصر الله ونبذات تعريفية عن الشهداء، إضافة إلى بوسترات ونشرات خاصّة بعيد شهداء البحرين، وقدّم عرض متلفز لأحداث حيّة وخاصّة من ثورة 14 فبراير، إلى جانب الرسومات الفنيّة من معرض «ألوان الثورة»، كما أقيم مجلس عزاء فاطميّ ومضيف عن أرواح شهداء البحرين ضمن برنامج المعرض. 

وكان من بين الحضور نسبة كبيرة من عوائل شهداء المقاومة الإسلاميّة وفعاليّات اجتماعيّة ومجاميع شبابيّة وعدد من ناشطي المعارضة البحرانيّة، استصرحت بعضهم وسائل الإعلام التي غطّت المعرض ومنها قنوات المنار واللؤلؤة والاتجاه ووكالة يونيوز وصفحات إعلاميّة خاصّة على شبكات التواصل الاجتماعيّ. 

الجدير بالذكر أنّ المعرض مدّد نشاطه أكثر من مرّة بسبب مواصلة توافد الزائرين الذين أصرّ بعضهم على أخذ تذكارات منه تتعلّق بشهداء البحرين تأكيدًا منهم لوحدة النهج المقاوم والمناضل في مواجهة عدوّ واحد، وترسيخًا لمقولة سماحة السيّد نصر الله: «أيّ شهيد في محور المقاومة في سوريا، في اليمن، في العراق، في إيران، في البحرين، هم شهداؤنا، هم إخوتنا، هم أحباؤنا، هم أعزاؤنا». 

وكان ائتلاف 14 فبراير قد دعا شعب البحرين إلى الاستعداد للمشاركة في فعاليات عيد الشهداء الذي يصادف في 17 ديسمبر/ كانون الأوّل 2022 

ونوّه على حساباته في مواقع التواصل الاجتماعيّ إلى ضرورة إحياء هذه المناسبة، مؤكّدًا أنّ الشعب يحيا بهؤلاء الشهداء وعلى نهجهم سيواصل ثورته المباركة.  

وعيد الشهداء هو ذكرى استشهاد الشهيدين «هاني خميس وهاني الوسطي» في 17 ديسمبر/ كانون الأوّل 1994، والذي أصبح يومًا وطنيًّا يحتفي به البحرانيّون سنويًّا؛ تجديدًا للعهد معهما ومع كلّ شهيد سقط على درب الثورة. 

مصدر : مركز الاخبار


المواضیع ذات الصلة


  • إحياء ذكرى الشهيد القائد الميداني «كاظم السهلاوي» 
  • آباء شهداء الثورة يواصلون إحياء ذكرى أبنائهم    
  • تزامنًا مع عيد الشهداء… شعب البحرين يحيي ذكرى الشيخ الجمري «ره» 
  • نسويّة الائتلاف تقيم حفلًا تكريميًّا لعوائل الشهداء 
  • ائتلاف 14 فبراير يوجّه تحيّة إجلال للشعب على إحيائه «عيد شهداء البحرين» 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.