×

منظّمة أمريكيّون: النظام الخليفيّ يستخدم الاتفاقيّات الدوليّة للتغطية على انتهاكاته الحقوقيّة 

قالت منظّمة أمريكيّون للديمقراطيّة وحقوق الإنسان في البحرين إنّ النظام الخليفي استخدم الاتفاقيّات الدوليّة والعلاقات المتعددة الأطراف للحفاظ على نفسه ضدّ أيّ تداعيات محتملة على انتهاكاته لحقوق الإنسان، مع الاتفاق الدولي الأخير الذي استمرّ في دائرة الانتهاكات ضدّ المعارضة السياسية والنشاط في البحرين، وهو اتفاق أبراهام.

منظّمة أمريكيّون: النظام الخليفيّ يستخدم الاتفاقيّات الدوليّة للتغطية على انتهاكاته الحقوقيّة 
 قالت منظّمة أمريكيّون للديمقراطيّة وحقوق الإنسان في البحرين إنّ النظام الخليفي استخدم الاتفاقيّات الدوليّة والعلاقات المتعددة الأطراف للحفاظ على نفسه ضدّ أيّ تداعيات محتملة على انتهاكاته لحقوق الإنسان، مع الاتفاق الدولي الأخير الذي استمرّ في دائرة الانتهاكات ضدّ المعارضة السياسية والنشاط في البحرين، وهو اتفاق أبراهام.

وأوضحت المنظّمة في تقرير على موقعها الإلكترونيّ أنّ اتفاقيات أبراهام في العام 2020 سمحت للنظام التطبيعي بإقامة علاقة ثنائية مع الكيان المحتلّ رسميًّا، على جبهات مختلفة، بما في ذلك على المستويات السياسيّة والأمنيّة والاقتصاديّة، وأدى هذا الاتفاق إلى تعزيز قوة النظامين القمعيين وتيسير استمرار أنشطتهما القمعية، وكانت الجبهة الأكثر أهمية في هذا السياق الاعتداء الذي تعرّض له الناشطون في البحرين.

ولفتت إلى أنّ توقيع النظام على اتفاقيات أبراهام في العام 2020، مجرد واحدة من الكثير من المحاولات التي بذلها للحفاظ على الوضع الراهن من خلال التَّصديق الأجنبي، فعلى مدى عقود تواصل النظام مع جهات فاعلة أجنبيَّة من أجل ترسيخ ثقافة الإفلات من العقاب المتفشية في البلاد بشكلٍ مباشر وغير مباشر وذلك في ظل استمراره في ارتكاب انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، فضلاً عن قمع الحريَّات واستخدام القوة غير المتناسبة ضد المواطنين.

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • مسيرة ضدّ التطبيع غرب المنامة 
  • مطعم أردنيّ يستفزّ مشاعر شيعة البحرين بنشره تهنئة في «يوم عاشوراء» وعدم اعتذاره 
  • اعتقال شابين من بلدة النويدرات
  • رصد المداهمات توثّق انتهاكات النظام الخليفيّ الممنهجة خلال عشرة محرّم 
  • اعتقال شاب من المرخ واستدعاء شقيق شهيد
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.