×

بيان: حرمان حكّام آل خليفة شيعةَ البحرين من السفر للعتبات المقدّسة حرب بغيضة ضدّ الشعائر الدينيّة  

صدر بيان عن ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير حول حرمان حكّام آل خليفة شيعةَ البحرين من السفر للعتبات المقدّسة، هذا نصّه:

بيان: حرمان حكّام آل خليفة شيعةَ البحرين من السفر للعتبات المقدّسة حرب بغيضة ضدّ الشعائر الدينيّة   
صدر بيان عن ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير حول حرمان حكّام آل خليفة شيعةَ البحرين من السفر للعتبات المقدّسة، هذا نصّه:
بسم الله الرحمن الرحيم  
هي واحدة من أوقح سياسات الانتقام السياسيّ والطائفيّ وأبشعها التي يعتمدها حكّام آل خليفة بحقّ المواطنين الشيعة في البحرين؛ بمنعهم عمّا أقرّته لهم كلّ الدساتير والأعراف الدينيّة. 
فأن يقدم هذا النظام على منع الآلاف من أبناء الطائفة الشيعيّة المسلمة في وضح النهار من السفر إلى زيارة العتبات الدينيّة المقدّسة والتي هي جزء أساسيّ من عقيدتهم وهويّتهم سواء في الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة وغيرها، وإرجاعهم عبر المنفذَين الجويّ والبحريّ من دون سبب مقنع أو واضح، هي حرب بغيضة تمسّ عقيدة المواطنين الشيعة وهويّتهم الدينيّة؛ و انعكاس لسياسة القهر والانتقام والتشفّي منهم، وتأسيس لحالة جديدة لم تعهدها البحرين سابقًا؛ ولا سيّما في ظلّ سماحه بل تشجيعه السفر للكيان الصهيوني بكلّ أريحيّة، وتغنّيه- زورًا- بشعار حريّة الأديان. 
نحذّر في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير هذا النظام الخائن المارق من التمادي في هذا الإجراء التعسّفي، وغير القانونيّ، والذي يستنكره الوجدان الإنسانيّ بأكمله، ونؤكّد أنّ هذا الفعل الذي يمسّ العقيدة لن يتعايش معه أبناء شعبنا الأبيّ على الإطلاق، وسيتحوّل لموجة غضب عارمة؛ وما يخطّط له هذا النظام من قمع لموسم عاشوراء بات جليًّا، ولكنّ شعبنا بأكمله سيكون حاضرًا بقوّة لصدّ أيّ اعتداءات للمظاهر العاشورائيّة.
ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير 
الأربعاء 29 يونيو/ حزيران 2022م 
مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • النظام الخليفيّ يمنع إقامة فعاليّة «سلام يا مهدي»  
  • بعد منع الزوّار من السفر والاعتداء على المظاهر العاشورائيّة.. النظام يدّعي «حريّة ممارسة الشعائر الدينيّة» 
  • ائتلاف 14 فبراير ينعى الرادود الحسينيّ «السيّد أمير الموسوي»: رحل مظلومًا مبعدًا عن وطنه 
  • كبار العلماء يدعون إلى المشاركةِ الواسعة في إحياء المناسبات الدينيَّة  
  • أبناء البحرين في المهجر يعزّون عائلتي «شهيدي الإباء»
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.