×

الأستاذ زياد النخالة يدعو إلى إفشال المخطّطات الصهيونيّة بتهويد القدس

دعا الأمين العام لحركة الجهاد الإسلاميّ الأستاذ زياد النخالة الشعب الفلسطينيّ والشعوب العربيّة الحرّة إلى جعل يوم القدس الذي أطلقه الإمام الخميني (رضوانه الله عليه)، مناسبة تجتمع فيها كلمة المسلمين نصرة للقدس ولفلسطين وشعبها المقاوم.

الأستاذ زياد النخالة يدعو إلى إفشال المخطّطات الصهيونيّة بتهويد القدس

دعا الأمين العام لحركة الجهاد الإسلاميّ الأستاذ زياد النخالة الشعب الفلسطينيّ والشعوب العربيّة الحرّة إلى جعل يوم القدس الذي أطلقه الإمام الخميني (رضوانه الله عليه)، مناسبة تجتمع فيها كلمة المسلمين نصرة للقدس ولفلسطين وشعبها المقاوم.

وقال في كلمته خلال فعاليّات “منبر القدس” الذي عقده قادة محور المقاومة يوم الثلاثاء 26 أبريل/ نيسان 2022، إنّ الحاج قاسم سليماني شهيد للقدس، وكان يجوب كلّ البقاع مساندًا القضيّة ومدافعًا عنها حتى ارتقى شهيدًا، ليصبح أيقونة لكلّ الذين يقاتلون من أجل القدس وحريّتها، مؤكّدًا أنّ الشعب الفلسطينيّ يصطف ليكسر هذا التغول والعلو والإفساد الصهيونيّ، ويعلن أنّ القدس له، وأنّ فلسطين بلاده مهما علا الطغيان.

وبيّن أنّ مجاهدي المقاومة يغطّون مساحة فلسطين امتدادًا من المعتقلات ونفق الحريّة وكتيبة جنين، إلى الأراضي المحتلّة عام 1948، وصولًا إلى الضفّة الغربية الباسلة وكلّ مدنها وقراها، ومن جنين أيقونة المقاومة إلى القدس ومرابطيها، إلى غزّة سيف القدس المشرّع دائمًا دفاعًا عن القدس، التي لن تنحني وتستسلم للغزاة والقتلة، وحثالة التاريخ

مصدر : مركز الأخبار-وکالات


المواضیع ذات الصلة


  • ائتلاف 14 فبراير يشيد بشعب البحرين لإحيائه «يوم القدس العالميّ» رغم القمع  
  • بيان سماحة الفقيه القائد آية الله قاسم بمناسبة يوم القدس العالميّ 
  • بيان: تحيّة لشعب البحرين الذي أكّد في «يوم القدس العالميّ» أنّه مقاوم للتطبيع 
  • حرائر المحرّق: يوم القدس العالميّ محطّة مفصليّة في ثورة الشعوب بوجه الطغاة  
  • حرائر سترة: مصير الشعبين البحرانيّ والفلسطينيّ واحد وهو التحرّر من الاستكبار 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.