×

تحرّكات أمميّة للتحقيق بانتهاكات حقوق الإنسان في السجون الخليفيّة

دعت الخبيرة الحقوقيّة “ماري لولر” – وهي المقرّرة الخاصّة المعنيّة بحالة المدافعين عن حقوق الإنسان- النظام الخليفيّ إلى الإفراج الفوري عن الحقوقيّ عبد الهادي الخواجة والدكتور عبد الجليل السنكيس والناشط ناجي فتيل الذين يحتجزهم النظام الخليفي لفترات طويلة على خلفيّة دعواتهم المشروعة لتعزيز حقوق الإنسان وحمايتها في البلاد.

تحرّكات أمميّة للتحقيق بانتهاكات حقوق الإنسان في السجون الخليفيّة

دعت الخبيرة الحقوقيّة “ماري لولر” – وهي المقرّرة الخاصّة المعنيّة بحالة المدافعين عن حقوق الإنسان- النظام الخليفيّ إلى الإفراج الفوري عن الحقوقيّ عبد الهادي الخواجة والدكتور عبد الجليل السنكيس والناشط ناجي فتيل الذين يحتجزهم النظام الخليفي لفترات طويلة على خلفيّة دعواتهم المشروعة لتعزيز حقوق الإنسان وحمايتها في البلاد.

فيما تستعد الأمم المتحدة لإرسال خبراء إلى البحرين للتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان، والتأكّد من التزامات النظام بتعهّداته والتزاماته، وعلى رأس الوفد الأممي الذي يتطلع لزيارة البحرين المقرر الخاص المعني بحالات الإعدام خارج القضاء والإعدام التعسفي وكذلك الخبير المستقلّ المعني بتعزيز الديمقراطيّة.

ويأتي التحرّك بعد إرسال طلبات سابقة من المقرّر الخاصّ المعنيّ بالتعذيب والجرائم الأخرى والمعاملة أو العقوبة اللاإنسانية أو المهينة لزيارة البحرين أيضًا، وتأتي طلبات زيارة البحرين من خبراء الأمم المتحدة في وقت حرج تؤكّده انتهاكات منهجيّة مستمرّة لحقوق الإنسان على أعلى مستوى حكوميّ وفق منظمات حقوقيّة أمميّة، وتشدّد الهيئات الأمميّة المعنيّة على ضرورة سماح النظام الخليفي بهذه الزيارات.

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • النظام الخليفيّ يواصل انتهاكه لحقوق الانسان رغم الانتقادات الأوروبيّة المتتالية
  • أهالي المعتقلين يبدون تخوّفهم من تفشي جائحة كورونا في السجون الخليفيّة 
  • الأهالي يواصلون حراكهم التضامنيّ مع الأسرى السياسيّين 
  • الحقوقيّ الخواجة يفوز بجائزة «مارتن إينالز» مشاركة مع ناشطَين حقوقيّين دوليّين 
  • أكثر من 25 منظّمة حقوقيّة دوليّة تطالب بتدخّل دوليّ للإفراج عن الدكتور «السنكيس» 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *