×

بمناسبة اليوم الدوليّ للتضامن مع الشعب الفلسطينيّ.. دعوات لتوحيد فصائل المقاومة 

دعا الأمين العام لجبهة النضال الشعبيّ الفلسطينيّ “خالد عبد المجيد” إلى فضح كلّ السياسات المساومة والمستسلمة والمطبّعة عربيًّا وفلسطينيًّا والتصدّي لهذه السياسات وتعريتها، مؤكّدًا أنّ مسيرة النضال والمقاومة هي الطريق لتحقيق الأهداف الوطنيّة.

بمناسبة اليوم الدوليّ للتضامن مع الشعب الفلسطينيّ.. دعوات لتوحيد فصائل المقاومة 

دعا الأمين العام لجبهة النضال الشعبيّ الفلسطينيّ “خالد عبد المجيد” إلى فضح كلّ السياسات المساومة والمستسلمة والمطبّعة عربيًّا وفلسطينيًّا والتصدّي لهذه السياسات وتعريتها، مؤكّدًا أنّ مسيرة النضال والمقاومة هي الطريق لتحقيق الأهداف الوطنيّة.

جاء ذلك في رسالة إلى الجماهير بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطينيّ قائلًا “إنّه يوم لكلّ أحرار أمّتنا والعالم لتعزيز الدعم والتضامن مع حقوق شعبنا الوطنيّة والتاريخيّة غير القابلة للتصرّف من أجل الوصول لتحقيق أهدافه في العودة وتقرير المصير”، مضيفًا “أنّه بالرغم من كلّ الظروف الصعبة والمعقّدة التي يمرّ بها شعبنا وقضيّتنا، فإنّ بشائر الانتفاضة الشعبيّة في فلسطين تلوح في الأفق، وهي التي ستغيّر المعادلات وتجدّد النضالات وستكنس الاحتلال وكل المتعاونين معه من أجهزة سلطة أوسلو وقيادتها المستسلمة”.

ووجّه عبد المجيد التحيّة لأبطال المقاومة في الضفة الغربيّة وغزة والأراضي المحتلة عام 48، ومخيّمات اللجوء والمهاجر، داعيًا فصائل المقاومة الفلسطينيّة إلى تشكيل جبهة وطنيّة متّحدة للتنسيق المشترك وتعزيز كلّ أشكال المقاومة للاحتلال الصهيونيّ وتطويرها، بعيدًا عن المحاولات التي تجري من قبل بعض القوى والقيادات العربيّة والفلسطينيّة التي ما زالت لديها أوهام ومراهنات على تجديد مسار سياسي برعاية الولايات المتحدة الأمريكيّة والكيان الصهيوني لفرض حلّ اقتصاديّ لتصفية القضيّة الفلسطينيّة، وفرض الأمر الواقع للاحتلال وتجاوز القدس وحقّ العودة والمستوطنات.

مصدر : مركز الأخبار-وکالات


المواضیع ذات الصلة


  • في تخبّطٍ وارتباك .. النظام الخليفيّ يدعو «مواطنيه» إلى مغادرة «تل أبيب» ويدين العدوان الصهيونيّ 
  • في اليوم الثالث للعدوان على غزة.. سقوط أكثر من 30 شهيدًا و200 جريح 
  • ائتلاف ١٤ فبراير معزّيًا بالشهيد «الجعبري»: دماء الشهداء ستعجّل سقوط الصهيونيّ
  • النجباء العراقيّة:  كل ما لدينا من رجال وسلاح هو رهن إشارة المقاومة في فلسطين
  • الجهاد الإسلامي: الاحتلال الصهيوني في مأزق ولن يتمكن من تحقيق الأمن للمستوطنين
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.