×

 المحرّر عدنان: الأسير الفلسطينيّ يعيش في عذاب داخل سجون الاحتلال

أكّد الأسير الفلسطينيّ المحرّر “خضر عدنان” أنّ الأسير الفلسطينيّ عندما يخوض معركة الإضراب عن الطعام من دون تراجع، يدرك العالم أنّه يعيش في عذاب وقهر داخل سجون الاحتلال، وهناك فعل حقيقيّ يحاول الأسير  فعله لنيل الحريّة وكسر القيد.

 المحرّر عدنان: الأسير الفلسطينيّ يعيش في عذاب داخل سجون الاحتلال

أكّد الأسير الفلسطينيّ المحرّر “خضر عدنان” أنّ الأسير الفلسطينيّ عندما يخوض معركة الإضراب عن الطعام من دون تراجع، يدرك العالم أنّه يعيش في عذاب وقهر داخل سجون الاحتلال، وهناك فعل حقيقيّ يحاول الأسير  فعله لنيل الحريّة وكسر القيد.

وأشار إلى أنّ إضرابه عن الطعام بدأ منذ لحظة اعتقاله عند حاجز قرب مدينة نابلس، وعلّقه بعد حصول محاميه على قرار يقضي بعدم تجديد اعتقاله الإداريّ والإفراج عنه، مبيّنًا أنّ الاحتلال وضعه في زنزانة كالقبر خلال فترة احتجازه الأخيرة، وأنّ الإضراب عن الطعام رافعة لكلّ الحركة الأسيرة، كما يدعو إلى محاسبة قتلة “الشهيد نزار بنات”

وأمضى الشيخ “خضر عدنان” 25 يومًا في الأسر، معظمها في سجن الجلمة، وتراجعت صحّته خلال هذا الإضراب وبعده، وهو الإضراب الرابع الذي خاضه الأسير المحرر في سنوات اعتقاله بهدف نيل الحرية، وكان الإضراب الأول بين عامي 2011 و 2012، واستمرّ لـ 66 يومًا، والثاني عام 2015 واستمر لـ58 يومًا، والثالث خاضه عام 2018، واستمرّ لـ58 يومًا.

 

مصدر : مركز الأخبار - وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • حماس: ما تسمّى «اتفاقيّات أبراهام» هي مشروع صهيونيّ- أمريكيّ بامتياز 
  • السيد الحوثي: الثورة مستمرّة وتمثل أهمية كبيرة لحاضرنا ومستقبلنا
  • استنكار شعبيّ لترحيب السفارة الأمريكيّة بتوسيع الأحكام التعسفيّة بحقّ المعتقلين السياسيّين
  • مراقبون: تطوّر العلاقات بين الإمارات والكيان الصهيونيّ باتت تفوق كثيرًا ما هي عليه بين أبوظبي وأيّ دولة عربيّة
  • الأهليّة لمقاومة التطبيع لـ«الجلاهمة»: لا عزّ لمتملّق
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *