×

إمعانًا في التطبيع النظام الخليفيّ يمنح الصهاينة إذن الدخول للبحرين متى شاؤوا

يواصل النظام الخليفيّ تنفيذ إجراءات التطبيع مع الكيان الصهيوني رغم الرفض الشعبي الذي قابله بالقمع والاعتقال، حيث سيبدأ الصهاينة بالتوافد إلى البحرين لغرض السياحة، وهي عنوان يخفي النيّات الحقيقية بضرب المقاومة الشعبيّة ومحورها الإقليمي من خلال التغلغل في المنطقة.

إمعانًا في التطبيع النظام الخليفيّ يمنح الصهاينة إذن الدخول للبحرين متى شاؤوا

يواصل  النظام الخليفيّ تنفيذ إجراءات التطبيع مع الكيان الصهيوني رغم الرفض الشعبي الذي قابله بالقمع والاعتقال، حيث سيبدأ الصهاينة بالتوافد إلى البحرين لغرض السياحة، وهي عنوان يخفي النيّات الحقيقية بضرب المقاومة الشعبيّة ومحورها الإقليمي من خلال التغلغل في المنطقة.

حيث كان آخر وفد صهيوني دخل البلاد يعود لأحد البنوك الصهيونيّة للاتفاق مع «بنك البحرين الوطني» لترتيب عمليّات التحويلات المالية بين الجانبين، وستكون تراخيص السفر والإقامة «الفيزا» متاحة عن طريق الأون لاين، ويمكن للمسافرين لتل أبيب الحصول على الترخيص من المطارات.

يشار إلى أنّ ممثل المجتمع اليهودي في البحرين «إبراهيم نونو» الذي يرعى الصفقة، هو والد سفيرة المنامة السابقة في واشنطن «هدى نونو»، والتي لعبت أدوارًا رئيسة كبيرة في الدفع باتجاه التطبيع مع الكيان الصهيوني، منذ توليها عضوية مجلس الشورى في البحرين كممثلة لحوالي أربعين شخصًا يهوديًّا يعيشون في البحرين، في حين توسع دورها في هذا الإطار أثناء عملها كسفيرة في واشنطن.

 

 

مصدر : مركز الأخبار /وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • استشهاد عدد من الجنود العراقيّين في هجوم لداعش  
  • العدوان السعوديّ- الإماراتيّ يرتكب عدّة مجازر وحشيّة في اليمن 
  • «لقاء المعارضة في الجزيرة العربيّة» يعلن الانفتاح على جميع التوجّهات والقوى لمواجهة استبداد النظام السعوديّ
  • الاحتلال الصهيونيّ يواصل جرف الأراضي في النقب وتهديم المنازل في القدس
  • المندوب السوري يستهجن إصرار مبعوث الأمم المتحدة على عدم تضمين إحاطاته إجراءات الصهاينة في الجولان
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *