×

اليمنيّون يحيون يوم القدس العالمي ردًّا على التطبيع العربي

أحيا اليمنيّون يوم القدس العالمي بتظاهرات حاشدة في مختلف المحافظات لمؤازرة إخوانهم الفلسطينيين في تصدّيهم للاحتلال الصهيونيّ، ورداً على تطبيع بعض الأنظمة العربيّة العميلة.

اليمنيّون يحيون يوم القدس العالمي ردًّا على التطبيع العربي

أحيا اليمنيّون يوم القدس العالمي بتظاهرات حاشدة في مختلف المحافظات لمؤازرة إخوانهم الفلسطينيين في تصدّيهم للاحتلال الصهيونيّ، ورداً على التطبيع العربي ممثلاً في بعض الحكومات والأنظمة.

حيث خرجت مسيرات جماهيرية حاشدة في 44 ساحة بالعاصمة صنعاء و13 محافظة هي الأكبر في العالم العربيّ والإسلاميّ إحياء ليوم القدس العالمي، فيما خرجت المسيرات بمحافظة الحديدة في أربع ساحات.

وفي محافظة صعدة خرجت المسيرات في 3 ساحات في مدينة صعدة، “المرازم” لخولان عامر، “شعارة” لمديريات رازح وشدا وغمر، وفي الجوف خرجت مسيرات يوم القدس العالمي في ساحتي الحزم والمراشي، أما في محافظة مأرب فقد خرجت المسيرات في ساحة قانية في مديرية ماهلية، كما خرجت ثلاث مسيرات حاشدة للرجال بمحافظة عمران في جولة النصر بالمدينة، ومدينة خمر للمديريات الشمالية، وفيما خرجت مسيرة نسائيّة في ساحة جامعة عمران – خط حجة.

وندّد المتظاهرون بجرائم الكيان الصهيوني بحقّ الشعب الفلسطيني، منددين بجريمة التطبيع العربي من قبل بعض الحكومات الغير شرعيّة والتي لا تحظى بأي قبول شعبيّ في بلدانها.

ويحتفي العالم الاسلامي وأحرار العالم بيوم القدس العالمي سنويًا في آخر جمعة من شهر رمضان، امتثالاً لتلك الدعوة التي أصدرها  الإمام الخميني (قدّس سره) في يوم 13 رمضان 1399 هـ ـ 7 آب/اغسطس 1979 م في بيانٍ طالب فيه باعتبار آخر جمعة من شهر رمضان يوماً عالمياً للقدس، فجاء في بيانه:

«إنني أدعو المسلمين في جميع أنحاء العالم لتكريس يوم الجمعة الأخيرة من هذا الشهر الفضيل من شهر رمضان المبارك ليكون يوم القدس، وإعلان التضامن الدولي من المسلمين في دعم الحقوق المشروعة للشعب المسلم في فلسطين، لسنوات عديدة، قمت بتحذير المسلمين من الخطر الذي تشكله إسرائيل الغاصبة والتي اليوم تكثف هجماتها الوحشية ضد الإخوة والأخوات الفلسطينيين، والتي هي، في جنوب لبنان على وجه الخصوص، مستمرة في قصف منازل الفلسطينيين على أمل سحق النضال الفلسطيني. وأطلب من جميع المسلمين في العالم والحكومات الإسلامية العمل معا لقطع يد هذه الغاصبة ومؤيديها. وإنني أدعو جميع المسلمين في العالم لتحديد واختيار الجمعة الأخيرة في شهر رمضان الكريم – الذي هو في حد ذاته فترة محددة يمكن أيضاً أن يكون العامل المحدد لمصير الشعب الفلسطيني – وتسميتها بيوم القدس العالمي و ذلك خلال حفل يدل على تضامن المسلمين في جميع أنحاء العالم، تعلن تأييدها للحقوق المشروعة للشعب المسلم. أسأل الله العلي القدير أن ينصر المسلمين على الكافرين».
مصدر : مركز الأخبار _وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • الأهليّة لمقاومة التطبيع تستنكر زيارة رئيس الموساد للبحرين
  • ائتلاف 14 فبراير يؤكّد أنّ «يوم القدس العالميّ» برنامج عمل مستمرّ
  • العرادي: لن نترك شعب فلسطين وحده في مواجهة الاستكبار  
  • الفتح العراقي: يوم القدس ينطوي على عالمية الدعوة وإسلاميّة المهمّة وفلسطينية التحرّك
  • شعب البحرين يحيي «يوم القدس العالميّ» بفعاليات متنوّعة 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *