×

بيان: انتفاضة مقدسيّة رمضانيّة ضدّ التهويد الصهيونيّ وأذنابه الأعراب تحيي المشاعر والضمائر العربيّة

بهتافات «عالقدس رايحين شهداء بالملايين» أحيا الشعب الفلسطينيّ العظيم، من جديد، قضيّة الأمّتين العربيّة والإسلاميّة بانتفاضة شعبيّة مقدسيّة حوت العديد من الرسائل السياسيّة الرافضة للتطبيع.

بسم الله الرحمن الرحيم 

بهتافات «عالقدس رايحين شهداء بالملايين» أحيا الشعب الفلسطينيّ العظيم، من جديد، قضيّة الأمّتين العربيّة والإسلاميّة بانتفاضة شعبيّة مقدسيّة حوت العديد من الرسائل السياسيّة الرافضة للتطبيع العربيّ والتهويد الصهيونيّ للقدس وفلسطين، عبر مشاهد بطوليّة موثقة شاهدها كلّ العالم، وأثبتت أنّ أصحاب الأرض ما تخلّوا عنها وعن مقدّسات الأمّة يومًا ولن يتخلّوا.

 

لا شكّ في أنّ المواجهات البطوليّة في الليالي الماضية بين الشباب المقدسيّ الأعزل وقوّات الاحتلال قد أجبرت الشرطة الصهيونيّة على فتح «باب حطّة»، وهو أحد أبواب المسجد الأقصى المبارك ليدخل آلاف المقدسيّين في واحد من أروع المشاهد الملحميّة والبطوليّة، والتي عرّت هذا الكيان الغاصب، وفضحت الأنظمة والحكومات العربيّة الذليلة والمتواطئة معه. 

 

نشدّ في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير، ومن البحرين الأبيّة، على أيديكم يا أهلنا في القدس وكلّ فلسطين، ونبارك لكم هذه الصرخة والانتفاضة الرمضانيّة، ونسأل الله الشفاء للجرحى وفكّ أسر كلّ المعتقلين في فلسطين الحبيبة، ونؤكّد لكم أنّنا سنبقى معكم في كلّ المواقف ثابتين، حتى نجتمع وإيّاكم في الصلاة في المسجد الأقصى وفلسطين محرّرة من الاحتلال والصهاينة المجرمين. 

 

المجلس السياسيّ في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير 

السبت 24 أبريل/ نيسان 2021م

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • بيان: يوم القدس العالميّ موعدٌ مركزيّ لأحرار العالم مع فلسطين 
  • لجنة إحياء يوم القدس العالميّ تنظّم مهرجانًا خطابيًّا افتراضيًّا  
  • دعوة موحّدة من قوى المعارضة لإحياء «يوم القدس العالميّ»
  • الجهاد الإسلامي: المعركة في القدس مستمرّة رغم الصفقات المشبوهة
  • الشيخ قبلان يدعو العرب مسلمين ومسيحيين إلى مساندة الفلسطينيّين 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *