×

الشعب لن يستكين حتى نيل المعتقلين السياسيّين حريّتهم 

أكّد شعب البحرين أنّه لن يستكين ولن يوقف حراكه حتى نيل كامل المعتقلين السياسيّين حريّتهم، وخاصّة بعد إقدام النظام الخليفيّ على الاعتداء على العشرات منهم في سجن جوّ، وإخفاء بعضهم. 

أكّد شعب البحرين أنّه لن يستكين ولن يوقف حراكه حتى نيل كامل المعتقلين السياسيّين حريّتهم، وخاصّة بعد إقدام النظام الخليفيّ على الاعتداء على العشرات منهم في سجن جوّ، وإخفاء بعضهم. 

ففي هذا السياق يتواصل الحراك الغاضب، حيث شهدت يوم الأحد 18 أبريل/ نيسان 2021 العاصمة المنامة وبلدات عالي وسترة والمعامير والبلاد القديم ودمستان وبني جمرة وسار تظاهرات ثوريّة تضامنًا مع هؤلاء المعتقلين، وتمسّكًا بحقهم الفوريّ في نيل الحريّة دون قيدٍ أو شرط. 

كما أقام الأهالي في بلدات مثلث الصمود ومقابة وسار والسهلة الجنوبيّة والهملة والدير وقفات غاضبة. 

واعتصم في السياق نفسه أبناء الجالية البحرانيّة في قم المقدّسة حيث رفع المعتصمون صور المعتقلين وطالبوا بالإفراج عنهم. 

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • حقوقيّون: اتهامات معتقلي الرأي في البحرين تُصاغ على أنّها تآمر على الدولة 
  • المفوضية السامية تطالب النظام بالإفراج عن المعتقلين والكشف عن مصير المخفيّين قسرًا 
  • تظاهرات ووقفات ثوريّة في «جمعة غضب الأسرى- 5» 
  • انتقادات دوليّة لاستمرار النظام الخليفيّ بانتهاك حقوق الإنسان 
  • النظام الخليفيّ يصعّد انتهاكاته بحقّ المعتقلين رغم الانتقادات الحقوقيّة  
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *