×

حراك غاضب عشيّة ذكرى الاحتلال تضامنًا مع الرموز المعتقلين  

خطّ ثوار بلدات كرزكان ودار كليب والمالكيّة، عشيّة الذكرى العاشرة للاحتلال السعوديّ للبحرين، الجدران بالشعارات الثوريّة استمرارًا في الحراك الثوريّ وتمسكًا بأهداف الثورة المجيدة. 

حراك غاضب عشيّة ذكرى الاحتلال تضامنًا مع الرموز المعتقلين  

 

خطّ ثوار بلدات كرزكان ودار كليب والمالكيّة، عشيّة الذكرى العاشرة للاحتلال السعوديّ للبحرين، الجدران بالشعارات الثوريّة استمرارًا في الحراك الثوريّ وتمسكًا بأهداف الثورة المجيدة. 

كما شهدت عاصمة الفن الثوريّ باربار يوم الجمعة 12 مارس/ آذار 2021 تظاهرة ثوريّة تضامنًا مع الرموز والأسرى. 

هذا وانطلقت حملة تغريد دعت إليها مجامع شبابيّة تضامنًا مع الرموز القادة المعتقلين في السجون الخليفيّة منذ نحو 10 سنوات على وسم «قادة الثورة»، شدّد خلالها المشاركون على حقّ هؤلاء الرموز بالحريّة من دون قيد أو شرط، حيث إنّهم ضحّوا بالكثير من أجل حريّة الوطن وكرامة المواطنين. 

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • أربعة من الرموز القادة يعلنون تأييدهم بيان الفقيه القائد قاسم 
  • نشطاء عرب وأجانب يعتصمون أمام سفارة البحرين في لندن 
  • الأوّل من يونيو «يوم سَحق الشعب هيبة العسكر» 
  • تقارير دوليّة حقوقيّة تؤكّد استمرار النظام الخليفيّ بانتهاك حقوق الإنسان 
  • العرادي: شعب البحرين مواصل حراكه حتى نيل حقّه بتقرير مصيره السياسيّ 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.