×

 «خطيب حسينيّ» يعانق الحريّة بعد حبسه 6 أشهر على خلفيّة إحياء مراسم عاشوراء 

عانق الخطيب الحسينيّ «الشيخ إبراهيم الأنصاري» الحريّة يوم الأحد 7 مارس/ آذار 2021 بعد 6 أشهر حبس في السجون الخليفيّة على خلفيّة إحيائه مراسم عاشوراء.

عانق الخطيب الحسينيّ «الشيخ إبراهيم الأنصاري» الحريّة يوم الأحد 7 مارس/ آذار 2021 بعد 6 أشهر حبس في السجون الخليفيّة على خلفيّة إحيائه مراسم عاشوراء.

وكان وكيل النيابة الخليفيّة غير الشرعيّة «عبد الرحمن المناعي» قد زعم أنّ الحكم صدر يوم الأربعاء 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020 على الأنصاري في قضيّة «إهانة رموز، وأشخاص موضع تمجيد لدى أهل ملّة»، حيث استدعي سماحته يوم الثلاثاء 8 سبتمبر/ أيلول 2020 للتحقيق، قبل اعتقاله لعرضه على النيابة العامّة التي جدّدت حبسه يوم الخميس 17 سبتمبر/ أيلول لمدّة أسبوعين بالتهمة ذاتها، للمرّة الأولى، ويوم الخميس 1 أكتوبر/ تشرين الأولّ للمرّة الثانية، وفي 15 أكتوبر للمرّة الثالثة، ويوم الأحد 1 نوفمبر/ تشرين الثاني وذلك للمرّة الرابعة، قبل صدور هذا الحكم الجائر.  

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • مقال: النداءات الأربعة في رسالة رئيس شورى الائتلاف بمناسبة شهر رمضان 
  • تظاهرات واعتصامات غاضبة في «جمعة غضب الأسرى-3» 
  • ابنة معتقل الرأي «كميل المنامي» تطالب بالإفراج عنه وعن بقيّة الأسرى 
  • معتقل الرأي الشيخ ميرزا المحروس يدخل في إضراب عن الطعام
  • بيان: اعتداء خليفيّ متوحّش جديد وآثم يطال العشرات من سجناء الرأي بدلًا من الإفراج عنهم 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *