×

أبو يعلا البحري: عدوّ الشعبين البحرانيّ واليمنيّ هو السعودي ومعه الإماراتي والصهاينة

أوضح المسؤول في اللجان الشعبيّة بصنعاء “أبو يعلا خالد البحري” بمناسبة مرور عقد على ثورة 14 فبراير المجيدة في البحرين، أنّ الشعب البحرانيّ يدفع يوميًّا فاتورة رفضه الحكم الخليفي الجائر ومطالبته بالعدالة والحفاظ على ثروات البلاد.

أوضح المسؤول في اللجان الشعبيّة بصنعاء “أبو يعلا خالد البحري” بمناسبة مرور عقد على ثورة 14 فبراير المجيدة في البحرين، أنّ الشعب البحرانيّ يدفع يوميًّا فاتورة رفضه الحكم الخليفي الجائر ومطالبته بالعدالة والحفاظ على ثروات البلاد.

وأشار في كلمته التي نشرها ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير على حساباته في مواقع التواصل الاجتماعيّ إلى مبادئ الثورة البحرانيّة التي ترفض أن يكون القرار السياسيّ والاقتصاديّ مرتهن بأيدي الأنظمة العميلة مثل النظام السعوديّ والإماراتي، اللذين حاولا أن يقمعا الثورة إبّان انطلاقها، عبر إرسال مرتزقتهما ضمن ما يسمّى درع الجزيرة، لكنّهما فشلا في إخمادها رغم القتل والاعتقال للثوار وتهديم الدور والحسينيّات.

وأكّد البحري أنّ الشعب اليمني يقف إلى جانب الثوار في البحرين لمقارعة الطغاة والأنظمة العميلة ذاتها، فقوى الاستكبار العالمي في المنطقة تسعى إلى فرض التطبيع على الشعوب حفاظًا على مصالحها الخاصة وتنفيذًا لأجندات صهيوغربيّة.

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • خطّ الجدران بالعبارات الثوريّة غرب المنامة  
  • متظاهرون يردّون على «سلمان بن حمد»: لا تنازل عن تقرير المصير 
  • تظاهرة ثوريّة تضامنًا مع اليمن ورفضًا للتطبيع 
  • رغم الاستنفار.. حراك ثوريّ في العكر وجدحفص 
  • الإعلاميّة «سحر غدّار»: سنبقى مع قضيّة البحرين حتى نيل الحقوق كاملة 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *