×

بعد ضغوطات على النظام السعوديّ «الهذلول» إلى الحريّة..  

أعلنت أسرة الناشطة السعوديّة «لجين الهذلول» إطلاق سراحها يوم الأربعاء 10 فبراير/ شباط 2021، بعد مرور أكثر من 1000 يوم على احتجازها. 

  

أعلنت أسرة الناشطة السعوديّة «لجين الهذلول» إطلاق سراحها يوم الأربعاء 10 فبراير/ شباط 2021، بعد مرور أكثر من 1000 يوم على احتجازها.

وكان القضاء السعوديّ غير الشرعيّ قد حكم يوم الإثنين 28 ديسمبر/ كانون الأوّل 2020 على معتقلة الرأي الناشطة الحقوقيّة «لجين الهذلول» بالسجن 5 سنوات و8 أشهر، بتهمة ارتكابها «أفعالًا مجرّمة وفق نظام مكافحة جرائم الإرهاب وتمويله؛ كالتحريض على تغيير النظام الأساسي للحكم، والسعي لخدمة أجندة خارجيّة داخل المملكة، بهدف الإضرار بالنظام العام».  

تجدر الإشارة إلى أنّ الحكم الجائر قد تضمّن وقف تنفيذ عامين و10 أشهر من العقوبة المقرّرة بحقّ الهذلول، وبذلك ينتهي في مارس/ آذار 2021، مع احتساب المدّة منذ اعتقالها في مايو/ أيّار 2018، وعلى هذا يبدو أنّ النظام السعوديّ قد رضخ للضغوطات الخارجيّة في الإفراج عن الهذلول.  

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • مركز البيت الخليجيّ للدراسات والنشر يصنف السعوديّة كمملكة للقمع والحكم الاستبداديّ
  • النظام السعودي بالتعاون مع الكيان الصهيونيّ يتتبع معارضيه إلكترونيًّا
  • استمرار انتهاكات النظام السعوديّ بحقّ المعتقلين يقابله إضراب عن الطعام
  • تقارير دوليّة: ثمّة ازدياد ملحوظ لأعداد المعارضة السعوديّة ونشاطاتها في الخارج 
  • النظام السعوديّ يحكم بالسجن نحو 6 سنوات على الناشطة «لجين الهذلول» 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *