×

النظام السعوديّ يسعى إلى تقسيم اليمن ودفعه إلى الحضن الصهيونيّ

يواصل النظام السعودي تعنته في وقف العدوان على اليمن في وقت أعلن فيه رئيس ما يسمّى بالمجلس الانتقالي الجنوبيّ المدعوم إماراتيًّا استعداده لإقامة علاقات مع الكيان الصهيوني في خطوة تكمل حلقة استمرار العدوان والتحصّن الأمريكيّ في السعودية، والعمل على تقسيم اليمن ودفعه إلى الحضن الصهيوني.

يواصل النظام السعودي تعنته في وقف العدوان على اليمن في وقت أعلن فيه رئيس ما يسمّى بالمجلس الانتقالي الجنوبيّ المدعوم إماراتيًّا استعداده لإقامة علاقات مع الكيان الصهيوني في خطوة تكمل حلقة استمرار العدوان والتحصّن الأمريكيّ في السعودية، والعمل على تقسيم اليمن ودفعه إلى الحضن الصهيوني.

وبدلًا من أن تسعى السعوديّة إلى وقف الحرب والخروج من مأزقها في اليمن عبر الحوار وإنهاء الاعتداء على الشعب اليمني المسلم الجار تصرّ على دفع الأمريكان لنقل المزيد من السلاح إلى المنطقة الغنية بالنفط، وذلك واضح من خلال زعمها أنّ هجومًا حصل على الرياض بطائرات بدون طيّار الأسبوع الماضي، فيما نفى كلّ من الجيش واللجان الشعبيّة اليمنيّة شنّها أيّ هجوم، مؤكّدة إنّها ستعلن عن أي هجوم في حال القيام به.

وتنفّذ السعوديّة عدوانًا غاشمًا على اليمن منذ 2015، تعجز رغم كلّ المليارات التي تدفعها لأمريكا عن صد ردود اليمن على العدوان والذي يقوم بمهاجمة أهداف استراتيجيّة في السعودية، بهدف ردع العدوان وإيقاف حصاره وتجويعه الشعب اليمني، وإلى الآن فشلت الأسلحة الأمريكيّة وصواريخ باتريوت المتطورة في صدّ الهجمات اليمنية رغم اعتمادها على أسلحة محلية الصنع وإمكانات متواضعة.

مصدر : مركز الأخبار _وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • بن حبتور: تحالف العدوان يرفض أيّ مبادرة لإنهاء الحرب ورفع الحصار
  • نائب لبنانيّ: المساعدات التي تقدّم للبنان لا يجعلها بمستوى منع التهديدات الصهيونيّة
  • الأمم المتحدة تدعو النظام السعودي إلى احترام حريّة التعبير وحقّ التجمّع السلميّ
  • الإمام الخامنئي يبعث رسالة تعزية إلى السيّد نصر الله بوفاة «الشيخ أحمد الزين» 
  • أنصار الله: أكبر منحة لليمنيّين هي إيقاف العدوان وفكّ الحظر الجويّ والحصار القاتل
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *