×

بدء الاستعدادات لإحياء الذكرى العاشرة لثورة 14 فبراير 

يستعدّ شعب البحرين، ومع بدء شهر فبراير، لإحياء الذكرى العاشرة لثورته التي انطلقت عام 2011 وما زالت مستمرّة بالرغم من كلّ القمع الخليفيّ المدعوم بريطانيًّا وسعوديًّا وإماراتيًّا. 

 

يستعدّ شعب البحرين، ومع بدء شهر فبراير، لإحياء الذكرى العاشرة لثورته التي انطلقت عام 2011 وما زالت مستمرّة بالرغم من كلّ القمع الخليفيّ المدعوم بريطانيًّا وسعوديًّا وإماراتيًّا. 

فقد دشّنت قوى المعارضة في البحرين شعارها الموحّد للذكرى العاشرة لثورة 14 فبراير «ثبات حتي النصر»، داعية إلى إحياء هذه الذكرى بكلّ السُبل المشروعة، واستحضار نضالات الشعب وكلّ نخبه وجماهيره. 

إلى هذا كانت شعلة «فبراير الثورة» قد أضيئت يوم الأحد 31 يناير/ كانون الثاني 2021، وجالت عددًا من المناطق منها عاصمة الثورة سترة والعكر والسنابس والسهلة الجنوبيّة والنويدرات لتستقرّ في الدقيقة الأولى من شهر فبراير في شارع الشهداء (البديّع). 

وخطّت شوارع بلدتي أبو صيبع والشاخورة، غرب المنامة، باسم الطاغية حمد، وملئت جدرانهما وجدران بلدة جدعلي بالعبارات الثوريّة تضامنًا مع الأسرى ورفضًا للتطبيع مع الصهاينة، وقد ازدانت جدران بلدة توبلي صباح الأول من فبرار 2021 بالشعارات المشدّدة على الثبات حتى تقرير المصير. 

وتنطلق مساء اليوم الإثنين عند الساعة السابعة والنصف بتوقيت البحرين حملة تغريد، وذلك على وسم «فبراير الثورة». 

 

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • خطّ الجدران بالعبارات الثوريّة غرب المنامة  
  • متظاهرون يردّون على «سلمان بن حمد»: لا تنازل عن تقرير المصير 
  • تظاهرة ثوريّة تضامنًا مع اليمن ورفضًا للتطبيع 
  • رغم الاستنفار.. حراك ثوريّ في العكر وجدحفص 
  • الإعلام الغربيّ يتناول الذكرى العاشرة لثورة البحرين في تقاريره 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *