×

احتجاجات شعبيّة رافضة للتطبيع بعد تعيين قائم بأعمال الصهاينة في البحرين

استمرارًا بنهج الخيانة والتطبيع تمّ تعيين ما يسمى القائم بأعمال الكيان الصهيوني لدى البحرين، في خطوة وصفها مراقبون بأنّها عمل استفزازيّ يجعل البحرين قاعدة صهيونيّة لضرب محور المقاومة ومحاولة إذعان شعبها للتطبيع.

استمرارًا بنهج الخيانة والتطبيع تمّ تعيين ما يسمى القائم بأعمال الكيان الصهيوني لدى البحرين، في خطوة وصفها مراقبون بأنّها عمل استفزازيّ يجعل البحرين قاعدة صهيونيّة لضرب محور المقاومة ومحاولة إذعان شعبها للتطبيع.

فيما خرج عشرات البحرانيّين في احتجاجات عارمة رافعين لافتات وصفت ما يسمى بـ”إسرائيل” بكيان غاصب ومجرم، رغم القمع والحصار الذي يمارسه النظام عليهم، مؤكّدين مساندتهم الشعب الفلسطيني المقاوم، مهما طال الزمن أو قصر.

وهدّد المتظاهرون الصهاينة بأنّ تحرّكاتهم مرصودة متوعدين بأنّه لن يكون لهم أمان في البحرين، كما أحرقوا علم كيان الاحتلال، وهتفوا شعار “الموت لإسرائيل”، مشدّدين على أنّ الشعب البحراني محصّن ضد التطبيع بكل أشكاله، وأنه لم يتخلّ عن مواقفه المساندة للشعب الفلسطيني المظلوم.

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • الأنظمة الخليجيّة المطبّعة تسعى مع الصهاينة إلى بناء محور يواجه محور المقاومة وإيران
  • «نتنياهو» يكشف دعوة ثانية من المدعوّ «سلمان بنى حمد» لزيارة البحرين 
  • إصابة العشرات من الفلسطينيّين بقنابل الغاز واعتقالات تجتاح المدن والبلدات الفلسطينيّة
  • المستوطنون الصهاينة يقتحمون البلدات ويعتدون على الفلسطينيّين بحماية جيش الاحتلال
  • ذريعة «كورونا» تحسم زيارة نتنياهو للإمارات والبحرين «إرجاء إلى أجل غير مسّمى» 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *