×

الوفد الوطنيّ اليمنيّ يكشف ابتزاز الأمم المتحدة عبر الملفّات الإنسانيّة في المفاوضات

كشف عضو الوفد الوطنيّ اليمنيّ “عبد الملك العجري” ابتزاز الأمم المتحدة عبر الملفّات الإنسانيّة في المفاوضات كما تفعل قوى العدوان في المعركة العسكريّة، مؤكّدًا حرص الوفد على التفاوض على دخول المشتقات النفطيّة وألا تتوقف سواء توقفت الحرب أم لا، إضافة إلى ما يتعلق بالمطار والمرتبات.

كشف عضو الوفد الوطنيّ اليمنيّ “عبد الملك العجري” ابتزاز الأمم المتحدة عبر الملفّات الإنسانيّة في المفاوضات كما تفعل قوى العدوان في المعركة العسكريّة، مؤكّدًا حرص الوفد على التفاوض على دخول المشتقات النفطيّة وألا تتوقف سواء توقفت الحرب أم لا، إضافة إلى ما يتعلق بالمطار والمرتبات.

وقال “لا نتوقّع من الأمم المتحدة أن توقف العدوان على اليمن ولا نطلب المستحيل من المبعوث غريفيث”، لافتًا إلى أنّ استمرار الأمم المتحدة في العمل الروتيني وتجاهل الحصار يجعلهم في موقع المتهم بالتواطؤ مع دول العدوان، داعيًا الأمم المتحدة إلى تبني موقف واضح تجاه موضوع الحصار والعدوان، وإلّا فإنّها بجهودها الروتينية تبيع الوهم للعالم وتعمل على ذرّ الرماد في العيون.

وأوضح العجري أنّ القضايا الإنسانيّة لا يجب أن ترتبط بأيّ مسألة سياسيّة أو عسكريّة، والحرب لا تعني الحصار ومنع دخول المشتقات النفطية، مضيفًا “ونحن قدّمنا كلّ التسهيلات فيما يتعلق بسفينة صافر لكن يبدو أنّهم كانوا يريدون استخدامها كوسيلة ضغط للابتزاز”.

مصدر : مركز الأخبار _وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • العمليّات الجويّة اليمنيّة تزداد بعد رفض النظام السعودي مبادرة وقف الهجمات على المدنيّين
  • الخارجيّة الإيرانيّة: لن نسمح بخطط تدريجيّة في الاتفاق النووي ونسعى إلى إلغاء العقوبات
  • النجباء: السفارة الأمريكيّة في بغداد تنشر الفساد والدمار وتؤثر في الاقتصاد والسياسة
  • وزارة الصحة اليمنية: العدوان استهدف أكثر من 500 مشفى ومركز صحيّ
  • كاتب عراقي: الإرادة الشعبيّة والدينيّة ترفض محاولات السعوديّة والإمارات لجرّ العراق للتطبيع
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *