×

العفو الدوليّة تدعو الأنظمة الدكتاتوريّة ومن بينها الخليفيّ الى إلغاء عقوبة الإعدام

جدّدت منظّمة العفو الدوليّة معارضتها لعقوبة الإعدام في البحرين بغضّ النظر عن طبيعة الجريمة أو ملابسات ارتكابها؛ مؤكدة تزايد عدد الدول التي تصوّت لصالح قرارات الأمم المتحدة بشأن وقف عمليّات الإعدام في جميع أنحاء العالم، ما يشير إلى أنّ الإجماع يتزايد نحو وضع حدّ لعقوبة الإعدام بصورة نهائيّة.

جدّدت منظّمة العفو الدوليّة معارضتها لعقوبة الإعدام في البحرين بغضّ النظر عن طبيعة الجريمة أو ملابسات ارتكابها؛ مؤكدة تزايد عدد الدول التي تصوّت لصالح قرارات الأمم المتحدة بشأن وقف عمليّات الإعدام في جميع أنحاء العالم، ما يشير إلى أنّ الإجماع يتزايد نحو وضع حدّ لعقوبة الإعدام بصورة نهائيّة.

وقالت المنظّمة في بيان لها إنّ الجمعيّة العامّة للأمم المتحدة تبنّت قرارًا بشأن وقف تنفيذ أحكام الإعدام، بهدف إلغاء هذه العقوبة تمامًا، بعد تصويت 123 دولة لصالحه، وذلك في جلستها يوم الأربعاء 16 ديسمبر/ كانون الأول 2020.

كما طالب مسؤول برنامج البحوث في منظّمة العفو “راجات خوسلا” البلدان التي تمارس عقوبة الإعدام بأن تتعامل مع هذا الأمر باعتباره نداءً للتنبيه؛ فالإعدامات التي ترعاها الدولة ليس لها مكان في العالم الحديث، أو في أيّ مجتمع ملتزم بدعم حقوق الإنسان، لافتًا إلى أنّ النظام الخليفي استأنف تنفيذ أحكام الإعدام بعد توقّف دام عامًا واحدًا.

مصدر : مركز الأخبار _وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • داخليّة النظام تتمادى في تزوير واقع السجون الخليفيّة 
  • الأهليّة لمقاومة التطبيع تجدّد إدراج شركة «طيران الخليج» على لائحة المقاطعة
  • الاستدعاءات والاعتقالات على خلفيّة إحياء «جمعة غضب الأسرى» تتواصل  
  • مقال: البحرين: انهيار منظومة حقوق الإنسان «الكارتونيّة» 
  • الداخليّة تتنصّل من مسؤوليّتها حول استشهاد «مال الله».. وقمع لاحتجاجات المعتقلين داخل السجن 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *