×

مطبّعون خليجيّون يشاركون في احتفالات «عيد حانوكا» اليهوديّ 

يتمادى المطبّعون الإماراتيّون والخليفيّون في التعبير عن لهاثهم وراء الكيان الصهيونيّ، حيث يستغلّون أيّ مناسبة من أجل إظهار ولائهم له. 

يتمادى المطبّعون الإماراتيّون والخليفيّون في التعبير عن لهاثهم وراء الكيان الصهيونيّ، حيث يستغلّون أيّ مناسبة من أجل إظهار ولائهم له. 

وفي هذا السياق أقدم هؤلاء المطبّعون على المشاركة في احتفال «عيد حانوكا» اليهوديّ الذي بدأ يوم الخميس 10 ديسمبر/ كانون الأوّل 2020 ويستمرّ حتى الجمعة 18 منه، وهو من الأعياد التي ترتبط بعقيدة اليهود في ملكيّتهم لبيت المقدس وما يسمّونه هيكل سليمان. 

فقد نقلت صحيفة «تايمز أوف إسرائيل» مشاركة سفيري الإمارات والنظام الخليفيّ في الولايات المتحدة الأمريكيّة في احتفال افتراضيّ أقامته السفارة الصهيونيّة في واشنطن لإضاءة الشموع في هذا العيد. 

كما نشر موقع «إسرائيل بالعربيّة» عبر حسابه على «تويتر» مقطع فيديو يظهر سيّاحًا يتشاركون مع بعض الصهاينة في طقوس وجبة يوم «السبت المبارك» بالعقيدة اليهوديّة، خلال وجودهم في الأراضي الفلسطينيّة المحتلّة، وفيديو آخر يظهر فيه مطبّعون خليجيّون من الإمارات والبحرين وهم يشاركون الصهاينة في إشعال الشمعدان، في حفل حضره كبار الحاخامات اليهود، إضافة إلى وزير الصحّة «يولي أدلشتاين»، وقادة في جيش الاحتلال. 

 وفي سابقة من نوعها، وباستفزاز وقح لمشاعر الفلسطينيّين أضاء برج خليفة في إمارة دبي يوم الخميس الماضي، احتفالًا بأوّل ليلة من «عيد حانوكا».

مصدر : مركز الأخبار _وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • بسبب كثرة انتهاكاته.. النظام الخليفي يفشل في الحصول على رئاسة مجلس حقوق الإنسان
  • النظام الخليفيّ ينفي ببيان إخفاء الشيخ «زهير عاشور»  
  • الكذب الخليفيّ مستمرّ.. وزير الخارجيّة يدّعي حرص النظام على لمّ الشمل الخليجيّ بعد قمّة «العُلا» 
  • مستغلًّا الصمت الدوليّ.. النظام الخليفيّ يستخدم التعذيب لإخضاع المواطن وقبوله بالتطبيع
  • محللون: الرياض تمارس الضغوط على الدول الإسلاميّة للتطبيع مع الكيان لتكون آخر المطبّعين
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    عاجل: بيان: إدراج العتبة الرضويّة المقدّسة على لائحة العقوبات الأمريكيّة اعتداء على مقدّسات المسلمين