×

زيارة رياض الشهداء ضمن الاستعدادات لإحياء عيدهم 

ضمن الاستعدادات لإحياء «عيد الشهداء» في 17 ديسمبر/ كانون الأوّل 2020 يزور الأهالي رياضهم في مختلف المناطق. 

زيارة رياض الشهداء ضمن الاستعدادات لإحياء عيدهم 

 

ضمن الاستعدادات لإحياء «عيد الشهداء» في 17 ديسمبر/ كانون الأوّل 2020 يزور الأهالي رياضهم في مختلف المناطق. 

وفي هذا السياق زار آباء الشهداء ورجالات الصمود روضة الشهيد المقاوم «عبد الله حسين العجوز» لقراءة ختمة قرآنيّة في ذكرى ميلاده. 

كما زُيّنت رياض الشهداء «أحمد الفرحان» و«علي العرب» بالورود والريحان. 

هذا ويستعدّ شعب البحرين لإحياء «عيد الشهداء» في الـ17 من ديسمبر/ كانون الأوّل 2020، وذلك تحت شعار «أحياء».  

وقد بدأت في السياق حملة إعلاميّة على مواقع التواصل الاجتماعيّ، ومختلف الشبكات التابعة لقوى المعارضة والبلدات البحرانيّة تحشيدًا للمناسبة، وبدأ ائتلاف شباب 14 فبراير بنشر وصايا الشهداء على حساباته، وزار العديد من الأهالي أضرحتهم لتزيينها في أجواء هذه المناسبة.  

وكانت قوى المعارضة في البحرين قد أعلنت يوم الجمعة 4 ديسمبر/ كانون الأوّل 2020 عن تدشين شعارها الموحّد لإحياء ذكرى «عيد الشهداء» لهذا العام بعنوان «أحياء»، مشدّدة على إحياء المناسبة تجديدًا للعهد مع الشهداء، وتأكيدًا للقصاص من قتلتهم، وتمسّكًا بأهداف الثورة وفي مقدّمتها حقّ تقرير المصير.   

وعيد الشهداء هو ذكرى استشهاد الشهيدين «هاني خميس وهاني الوسطي» في 17 ديسمبر/ كانون الأوّل 1994، والذي أصبح يومًا وطنيًّا يحتفي به البحرانيّون سنويًّا؛ تجديدًا للعهد معهما ومع كلّ شهيد سقط على درب الثورة.   

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • إحياء ذكرى عدد من شهداء يوليو 
  • شعب البحرين يحيي الذكرى الثانية لاستشهاد «علي العرب وأحمد الملالي» 
  • العرادي: سجناء الرأي في البحرين هم «الشهداء الأحياء» 
  • مشاركة حاشدة في ختام فاتحة الشهيد «حسين بركات» 
  • مواصلة الحراك الشعبيّ وفاء للشهيد «حسين بركات» 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *