×

معارض بحرانيّ: التطبيع مرفوض شعبيًّا لتجاوزه الثوابت الفلسطينية والعربية والإسلامية

أكّد المعارض البحرانيّ فاضل عبّاس أنّ فلسطين سوف تعود بقوة شعبها والمقاومة والعرب والمسلمين معهم وسوف يسقط التطبيع، فقرار التطبيع الذي وقعه النظام الخليفي لا يمثل الشعب البحراني، ويواجه رفضًا شعبيًّا كبيرًا، كونه يتجاوز الحقوق والثوابت الفلسطينية والعربية والإسلامية.

أكّد المعارض البحرانيّ فاضل عبّاس أنّ فلسطين سوف تعود بقوة شعبها والمقاومة والعرب والمسلمين معهم وسوف يسقط التطبيع، فقرار التطبيع الذي وقعه النظام الخليفي لا يمثل الشعب البحراني، ويواجه رفضًا شعبيًّا كبيرًا، كونه يتجاوز الحقوق والثوابت الفلسطينية والعربية والإسلامية.

وأوضح في سلسلة تغريدات على موقع التواصل الاجتماعيّ تويتر أنَ التشريع يحتم على الحكومة عرض الاتفاقيات على النواب للتصديق عليها وفق الدستور، موجهاً سؤالًا للحكومة: هل هذا الإعلان سيئ الصيت مع العدو الصهيوني هو اتفاقية يجب عرضها عليكم؟ أو تم تغيير الصفة لتلافي ذلك؟ رفض اتفاقية أو إعلان العار من النواب مطلب شعبي.

وشدّد على أن التطبيع خيانة لدماء الشهداء في كل الوطن العربي وفي فلسطين، وهو يخدم رئيس وزراء العدو الذي يواجه تهمًا بالفساد، فالمدعي العام الصهيوني وجه 3 تهم فساد لنتنياهو قد تنهي حياته السياسية، وهو بحاجة إلى طوق نجاة ولم يجد أفضل من العرب الخليجيين والتطبيع معهم كطوق نجاة يقدم له ولزعيمه ترامب.

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • مراقبون: النظام السعودي لم يتعلم من فشل الإمارات والنظام الخليفيّ في تبرير تحالفهما مع العدو الصهيونيّ بذرائع واهية
  • الحملة الشعبية المناهضة للتطبيع في السودان: القرار السياسي صودر بالكامل من واشنطن
  •  «القدس أمانة والتطبيع خيانة».. شعار مؤتمر الائتلاف العالميّ لنصرة القدس وفلسطين 
  • «الحملة الأهليّة لمقاومة التطبيع» تبدأ بنشر فقرات توعويّة للتصدّي للتطبيع  
  • انطلاق «الحملة الأهليّة لمقاومة التطبيع» في البحرين 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *