×

حركة الجهاد الإسلاميّ: الدول الموقعة اتفاقات مع الاحتلال لن تحدث متغيّرات إقليميّة وازنة

قال الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين “زياد نخالة” إنّ الدول الموقّعة اتفاقات مع الاحتلال لن تحدث متغيّرات إقليميّة وازنة، لافتًا إلى أنّ الشعب الفلسطيني يقاتل وحده منذ البداية، والإمارات لم تكن تزوّد المقاومة بالسلاح مثلًا كي يتغيّر المشهد.

حركة الجهاد الإسلاميّ: الدول الموقعة اتفاقات مع الاحتلال لن تحدث متغيّرات إقليميّة وازنة

قال الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين “زياد نخالة” إنّ الدول الموقّعة اتفاقات مع الاحتلال لن تحدث متغيّرات إقليميّة وازنة، لافتًا إلى أنّ الشعب الفلسطيني يقاتل وحده منذ البداية، والإمارات لم تكن تزوّد المقاومة بالسلاح مثلًا كي يتغيّر المشهد.

وأكّد أنّ الخسارة جراء اتفاق الإمارات والبحرين مع الكيان معنوية ليس أكثر، وأنّ الفصائل الفلسطينية ستضع قريبًا صيغًا جديدة ربما تصل إلى عمل عسكري مشترك، فمبادرة السلام العربية أخطر من وعد بلفور، لأنّها تعترف بوجود الصهاينة، مشيرًا إلى أنّ الضفة الغربية هي يهودا والسامرة في المعتقد اليهودي وجوهر المشروع الصهيوني؛ لذلك لن يتنازلوا عنها.

وتطرّق نخالة إلى سماح الرياض للطائرة الصهيونية بالمرور فوق أجوائها في طريقها نحو الإمارات، ومجرد مرور الطائرة فوق مكة المكرمة والمدينة المنورة أمر محزن وذليل، موضحاً أنّ “السعودية لديها موقعها الديني، وأي انهيار لموقفها تجاه الاحتلال سيكون أمرًا خطرًا”.

مصدر : مركز الأخبار _وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير يبارك لحركة الجهاد الإسلامي ذكرى انطلاقتها  
  • الأستاذ زياد النخالة يدعو إلى إفشال المخطّطات الصهيونيّة بتهويد القدس
  • السيّد نصر الله يشيد بحراك البحرانيّين الرافض للتطبيع 
  • كبار علماء البحرين يؤكّدون رفضهم كلّ أشكال التطبيع
  • الأحمد في مؤتمر “متّحدون ضدّ التطبيع”: لا يجب أن نعتمد على المؤتمرات والمقالات لتحرير أرضنا
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.