×

علماء الدين في البحرين يرفضون اتفاق التطبيع مع الصهاينة ويدعون إلى الوقوف مع الفلسطينيين

شدّد علماء دين بحرانيّين على أنّ القدس أرض إسلاميَّة لا يجوز تهويد أي شبر منها، وأن على الأمة الإسلامية بمختلف أطيافها ألّا تفرط في شيء من هذه الثوابت.

شدّد علماء دين بحرانيّين على أنّ القدس أرض إسلاميَّة لا يجوز تهويد أي شبر منها، وأن على الأمة الإسلامية بمختلف أطيافها ألّا تفرط في شيء من هذه الثوابت.

جاء ذلك في بيان أصدره أكثر من 143 عالمًا بحرانيًّا في مقدّمتهم السيد عبدالله الغريفي، الشيخ محمد صالح الربيعي، والشيخ محمد صنقور، والشيخ محمود العالي، والسيد مجيد المشعل، لرفض اتفاق التطبيع مع العدو الصهيوني، مؤكدين وقوفهم مع الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية المحقّة في استرداد كامل الحقوق والأراضي دون استثناء.

وأكد البيان أنّ القضية الفلسطينية من المتبنيات الدينية، ومن ثوابت الأمة الإسلاميّة والعربيّة، وأن لا تطبيع – بمختلف أشكالِه ومستوياته – مع الكيان الصهيونيّ الغاصب.

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • الرمز المعتقل «الشيخ المحروس» يعلن دخوله في إضراب عن الطعام 
  • الشعب المغربيّ يرفض خيانة فلسطين مقابل الاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء الغربيّة
  • علماء البحرين: سنبقى نُواصِلُ دَربَ الشُّهداءِ نَحو تَحقِيق المطالب السِّياسية العادلة واسترداد حقوق الشَّعب المسلوبة
  • بيان المجلس السياسيّ لائتلاف 14 فبراير: مسلسل التطبيع مع الصهاينة يعمّق جرح فلسطين والأمّة 
  • رابطة علماء اليمن: خطوات التطبيع جميعها بتوجّه سعودي لبيع القضيّة الفلسطينيّة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    عاجل: بيان: نتضامن مع شعب اليمن الشقيق في مواجهته أبشع عدوان عرفته الإنسانيّة في عصرها الحديث