×

النظامان الإماراتي والخليفيّ يوقّعان اتفاقيّتي العار مع الصهاينة برعاية ترامب 

وقّع النظامان الإماراتي والخليفيّ يوم الثلاثاء 15 سبتمبر/ أيلول 2020 اتفاقيّتي «العار» مع الصهاينة في البيت الأبيض برعاية الرئيس الأمريكيّ «دونالد ترمب».

 

وقّع النظامان الإماراتي والخليفيّ يوم الثلاثاء 15 سبتمبر/ أيلول 2020 اتفاقيّتي «العار» مع الصهاينة في البيت الأبيض برعاية الرئيس الأمريكيّ «دونالد ترمب».
وقد وقّع الاتفاقيّتين كلّ من وزير خارجيّة الإمارات «عبدالله زايد آل نهيان»، ووزير الخارجيّة الخليفيّ «عبد اللطيف الزياني»، ورئيس حكومة الكيان الصهيونيّ «بنيامين نتنياهو»، بحضور الرئيس الأمريكيّ «دونالد ترامب».
وكان النظام الإماراتي قد أعلن عن تطبيع علاقاته مع الصهاينة في 13 أغسطس/ آب 2020، فيما أعلن النظام الخليفيّ التطبيع معهم في 11 سبتمبر/ أيلول الجاري، وسط رفض شعبيّ وعربيّ وإسلاميّ واسع، وإدانةٍ من مختلف القوى والتيّارات البحرينيّة والعربية. 

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • نوّاب أوروبيون: اتفاق التطبيع هو تهرّب من القضية الفلسطينية وعرقلة أي احتمال لسلام شامل
  • محللون: اتفاق عار التطبيع يشير إلى أنّ الأقصى لن يبقى تحت السيادة الإسلاميّة
  • «يديعوت أحرونوت»: تطبيع الإمارات والنظام الخليفيّ مع الكيان الصهيونيّ تأكيدٌ علنيّ به عضوًا شرعيًا في المنطقة 
  • المشَّاط في ذكرى الثورة: نجدّد تأكيد وقوف اليمن شعبًا وقيادة إلى جانب فلسطين
  • تظاهرات عربية ضدّ التطبيع وحماس تدعو الحكّام إلى الإصغاء لشعوبهم
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *