×

العرادي يحمِّل آل خليفة المسؤولية المباشرة عن الخيانة الكبرى بالتطبيع مع الصهاينة

أكد مدير المكتب السياسي لائتلاف 14 فبراير في بيروت د. إبراهيم العرادي أن أرض البحرين لن تكون أرضًا للتطبيع مع الصهاينة مهما حاول النظام تجاوز الإرادة الشعبية في ذلك.

أكد مدير المكتب السياسي لائتلاف 14 فبراير في بيروت د. إبراهيم العرادي أن أرض البحرين لن تكون أرضًا للتطبيع مع الصهاينة مهما حاول النظام تجاوز الإرادة الشعبية في ذلك.

داعياً في لقاء بفضائية العالم الجماهير للاستعداد للفعاليات والنشاطات القادمة والتي ستكون غاضبة ورافضة لأي شكل من أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني، منوهًا على أن الشعب لا يقبل ببيع القدس الشريف وهو الذي قدم الشهداء دفاعا عن القدس الشريف ومنهم الشهيد البطل محمد جمعة.

وفي حديث لوكالة مهر الإخبارية قال العرادي إن شعب البحرين لم يهدأ يوماً عن مناصرة القضية الفلسطينية منذ بدء احتلال القدس الشريف حتى يومنا الحاضر، وقد قدّم شعبنا في ذلك شهداء وأسرى ثمناً لهذا الموقف الإسلامي العربي والوطني الثابت والراسخ.

ونوّه العرادي أنّ ائتلاف شباب ثورة 14فبراير نظّم وسينظّم مختلف الفعاليات في الداخل والخارج رغم القمع والتضييق الذي يمارسه حكام آل خليفة لمنع إيصال صوت الشعب إلى العالم.

أما خلال لقائه بقناة العهد الفضائية قال العرادي إن البحرين لم تطبع فجميع الجمعيات والقوى الثورية وكل الشعب يعلن البراءة من هذه الخيانة الكبرى ومن حاكم آل خليفة الذي لا يمتلك أي شرعية، وان أقنعة آل خليفة سقطت من خلال إعلان التطبيع.

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • العرادي: لا إصلاح سياسي في البحرين ما دام الحكم يتمسّك بالثقافة القبليّة الموروثة
  • النفاق الخليفيّ في «أوضح» صوره: وزارة الخارجيّة تدين اغتيال الدكتور «فخري زادة» 
  • رئيس «مركز حمد العالميّ للتعايش السلميّ» صلّى «خفية» في الأقصى  
  • زيارة مرتقبة لوفد اقتصاديّ خليفيّ للكيان الصهيونيّ 
  • تبادل الزيارات بين النظام الخليفيّ والكيان الصهيونيّ وسط غضب شعبيّ متواصل 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *