×

العرادي: البحرين لن تكون أرضًا للتطبيع مع الصهاينة مهما حاول النظام تجاوز الإرادة الشعبية

جدَّد ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير رفضه أي خطوة تطبيعية مع الكيان الصهيوني الغاصب للأراضي العربية والاسلامية، والقاتل للنساء والاطفال والشيوخ، مشددًا على أنّ شعب البحرين الأبي بكافة أطيافه المجتمعية رافض لأي خطوة تطبيعية.

جدَّد ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير رفضه أي خطوة تطبيعية مع الكيان الصهيوني الغاصب للأراضي العربية والاسلامية، والقاتل للنساء والاطفال والشيوخ، مشددًا على أنّ شعب البحرين الأبي بكافة أطيافه المجتمعية رافض لأي خطوة تطبيعية.

وأكد مدير المكتب السياسي لائتلاف 14 فبراير في بيروت د. إبراهيم العرادي في مقطع متلفز مساء أمس الإثنين 7 سبتمبر الجاري، أنّ أرض البحرين لن تكون أرضًا للتطبيع مع الصهاينة مهما حاول النظام تجاوز الإرادة الشعبية في ذلك، داعياً الجماهير للاستعداد للفعاليات والنشاطات القادمة والتي ستكون غاضبة ورافضة لأي شكل من أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني، منوهًا على أنّ الشعب لا يقبل ببيع القدس الشريف وهو الذي قدم الشهداء دفاعا عن القدس الشريف ومنهم الشهيد البطل محمد جمعة.

وحيّا العرادي الجمهور الحسيني الواعي والمخلص الذي أحيا الموسم العاشورائي متجاوزًا كافة ضغوطات النظام وعنجهيته، مشدداً على اتخاذ النهضة الحسينية سبيلا لمواجهة الظلم والطغيان وصون الكرامة.

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • العرادي يحمِّل آل خليفة المسؤولية المباشرة عن الخيانة الكبرى بالتطبيع مع الصهاينة
  • ائتلاف 14 فبراير يدعو المجتمع الدولي لتقديم المساعدة العاجلة للسودان الشقيق
  • ائتلاف 14 فبراير مستنكرًا التطبيع الخليفيّ مع الصهاينة: خيانةٌ شعب البحرين منها بريء
  • المجلس السياسيّ لائتلاف 14 فبراير: كلّ التضامن مع شعب السودان الشقيق في الكارثة الإنسانيّة التي أصابتهم  
  • ائتلاف 14 فبراير يؤكّد مجدّدًا رفض شعب البحرين أيّ تطبيع مع الصهاينة  
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *