×

عباس رافضًا استقبال بومبيو: تحقيق السلام مع الكيان مرهون بدولة ذات سيادة للفلسطينيّين

شدّد رئيس السلطة الفلسطينيّة محمود عباس على أنّه لن يكون هناك أيّ سلام وأمن واستقرار في المنطقة دون إنهاء الاحتلال الصهيونيّ للأراضي الفلسطينيّة، معتبرًا أنّ تحقيق السلام مع الكيان الصهيونيّ مرهون فقط بحصول الشعب الفلسطينيّ على حريته واستقلاله في دولة ذات سيادة على حدود عام 1967.

 

شدّد رئيس السلطة الفلسطينيّة محمود عباس على أنّه لن يكون هناك أيّ سلام وأمن واستقرار في المنطقة دون إنهاء الاحتلال الصهيونيّ للأراضي الفلسطينيّة، معتبرًا أنّ تحقيق السلام مع الكيان الصهيونيّ مرهون فقط بحصول الشعب الفلسطينيّ على حريته واستقلاله في دولة ذات سيادة على حدود عام 1967.

ورفض عباس قدوم وزير الخارجيّة الأمريكيّ مايك بومبيو إلى رام الله لأنّه غير مرحب به، كما رفض الدعوة إلى المشاركة في المؤتمر الذي يهدف إلى ما أسموه “السلام الإقليميّ” في إحدى الدولة الخليجيّة، تحت رعاية الإدارة الأمريكيّة وبمشاركة عربيّة وصهيونيّة.

وكانت مصادر ثد كشفت أنّ كلاً من البحرين وعُمان والسودان والمغرب والتشاد، استجابوا للدعوة الأمريكيّة، ووعدوا بإرسال ممثلين كبار عن دولهم إلى المؤتمر، الذي تعقده واشنطن للسير في طريق الخيانة والعمالة التي كانت أبو ظبي سباقة في تعبيده، والتي أبدت رغبتها العارمة في حضور المؤتمر جنبًا إلى جنب مع ممثلي الكيان الغاصب.

مصدر : مركز الأخبار _وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • نائب لبنانيّ سابق ينتقد بشكل لاذع الحكّام العرب المطبّعين مع الصهاينة 
  • كتائب حزب الله العراق: القضية الفلسطينية لا تخص الشعب الفلسطيني وحده بل جميع المسلمين
  • حماس وفتح تدعوان لفعل شعبي مقاوم الثلاثاء المقبل رداً على التطبيع
  • الحشد الشعبي يطهر صحراء الأنبار من داعش
  • سلاح الجو اليمنيّ يرد بطائرات مسيّرة في العمق السعودي
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *