×

الشريط الاخباري

الفلسطينيون في ذكرى حرق الأقصى: الاتفاق الإماراتي- الصهيوني يستهدف تهويد القدس

دعا خطيب المسجد الأقصى الشيخ يوسف أبو سنينة المصلّين في الأراضي الفلسطينية إلى شدّ الرحال إلى المسجد والوجود فيه والسهر على خدمته، قائلًا: “نحن اليوم في زمن كثرت فيه المحن والابتلاءات، فهل التطبيع مع الاحتلال مكافأة لنا على صمودنا وشهدائنا؟”.

دعا خطيب المسجد الأقصى الشيخ يوسف أبو سنينة المصلّين في الأراضي الفلسطينية إلى شدّ الرحال إلى المسجد والوجود فيه والسهر على خدمته، قائلًا: “نحن اليوم في زمن كثرت فيه المحن والابتلاءات، فهل التطبيع مع الاحتلال مكافأة لنا على صمودنا وشهدائنا؟”.

جاء ذلك تزامنًا مع حلول الذكرى السنويّة الـ51 لإحراق المسجد الأقصى، مدينًا اتفاقية التطبيع الرسمي التي قامت بها الإمارات مع الاحتلال، مذكّرًا الحاضرين بأنّ في مثل هذا اليوم امتدت يد الغدر لهذا المسجد المبارك، لقد أحرقوا الخشب والحجر والشجر والبشر، ولكنهم بحمد الله لم يستطيعوا أن يحرقوا كلمة الحق.

من جهته قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية أّن اتفاق التطبيع بين الإمارات والاحتلال الإسرائيلي لا يقل خطورة عن الحريق الذي تعرض له المسجد الأقصى عام 1969.

وأكّد في كلمة له خلال ندوة سياسية نظمتها مؤسسة القدس الدولية، في الذكرى الـ51 لإحراق المسجد الأقصى المبارك أنّ كلّ المخططات اليوم تستهدف تهويد مدينة القدس وتغيير معالمها وتقسيم المسجد الأقصى وفرض الصلوات التلمودية اليهودية داخل باحاته، وحرمان الشعب من أداء العبادات والرباط فيه.

مصدر : مركز الأخبار _وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • ائتلاف 14 فبراير يدين الاعتداء الأمريكيّ على الحدود العراقيّة- السوريّة أدان ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير الاعتداء الأمريكيّ على الحدود العراقيّة- السوريّة، معتبرًا أنّ هذه الجريمة انتهاك صارخ للقانون الدوليّ وشرعة حقوق الإنسان. وفي بيان لمجلسه السياسيّ يوم السبت 27 فبراير/ شباط 2021 أكّد أنّ هذا الاعتداء أثبت للعالم أنّه لا فرق بين رؤساء أمريكا ما داموا ينفّذون سياسة واحدة تقرّرها مؤسّسات الدولة العسكريّة الاستبداديّة العميقة في الولايات المتحدة الأمريكيّة. وقال إنّه لم تمرّ أسابيع معدودة على تولّي الرئيس الأمريكيّ الجديد «جو بايدن» مهامه الرئاسيّة حتى كشف عن وجهه الحقيقيّ الدمويّ المغطّى بقناع وشعارات مزيّفة، حيث قامت طائراته المحتلّة والمعادية بغارات جويّة عند الحدود العراقيّة- السوريّة على الحشد الشعبيّ، أسفرت عن استشهاد نخبة من مقاوميه، وأوقعت العديد من الجرحى. وقدّم ائتلاف 14 فبراير تعازيه للحشد الشعبيّ وحركات المقاومة قيادات وأفرادًا، وعموم الشعب العراقي على استشهاد هذه الثلّة المجاهدة، مؤكّدًا أنّ هذه الجريمة المروّعة لن تثني مكوّنات الشعب العراقيّ وأجهزته الأمنيّة عن المضي قدمًا في تحرير كلّ شبر من أرضه وطرد كلّ محتلّ وغازٍ.
  • عضو المجلس السياسي في اليمن: من يعتدي على بلدنا قوى خارجيّة والمرتزقة لا يمثّلون شيئًا للشعب اليمني
  • المقاومة الإسلاميّة في العراق تدين الاعتداءات الأمريكيّة على قوّاتها في الحدود السوريّة
  • البرلمان السوري: نمتلك أسلحة متطوّرة يمكنها منع واشنطن من الاعتداء على جيشنا وحلفائنا
  • الأنظمة الخليجيّة المطبّعة تسعى مع الصهاينة إلى بناء محور يواجه محور المقاومة وإيران
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *