×

كبار علماء البحرين يشدّدون على إحياء موسم عاشوراء وفق الضوابط الصحيّة

دعا كبار علماء البحرين القائمين على إدارات المآتم الحسينيّة إلى بذل أقصى الجُهد، والتَّوظيف لمختلف الإمكانيَّات؛ لضمان التَّقيُّد بالضَّوابط الصِّحيَّة التي أوصتْ بها الجهاتُ المختصَّة، كما دعوا علماء الدين في مختلف المناطق إلى المتابعة والمساندة والإرشاد المتواصل لمختلف شرائح المجتمع، مطالبين الخطباء بالاقتصار على الميسور وعدم الإطالة.

دعا كبار علماء البحرين القائمين على إدارات المآتم الحسينيّة إلى بذل أقصى الجُهد، والتَّوظيف لمختلف الإمكانيَّات؛ لضمان التَّقيُّد بالضَّوابط الصِّحيَّة التي أوصتْ بها الجهاتُ المختصَّة، كما دعوا علماء الدين في مختلف المناطق إلى المتابعة والمساندة والإرشاد المتواصل لمختلف شرائح المجتمع، مطالبين الخطباء بالاقتصار على الميسور وعدم الإطالة.

جاء ذلك في بيان أصدره كبار علماء البحرين حثّوا فيه على عودة الحسينيات وإحياء موسم عاشوراء هذا العام وفق الضوابط والاحترازات الصحية المشددة، مؤكّدين أنّ البيان جاء بعد توارد الأسئلة الملحَّة من الإخوة المؤمنين، ومن إدارات المآتم عن طبيعة الإحياء للموسم هذا العام (1442 هـ) في ظلّ الظروف الاستثنائيَّة التي فرضَها انتشار (فيروس كورونا) حول العالم، فبعد الدراسة المتأنية، والتَّشاور مع ذوي الاختصاص، والثقة بمستوى الوعي في كيفيَّة التَّعاطي مع الوباء، يمكن أنْ تعود الحسينيَّات الخاصَّة بالرجال، ومظاهرُ الإحياء في موسم عاشوراء إلى ممارسة دورها الطَّبيعي وفق الضَّوابط، والاحترازات الصِّحيَّة المشدَّدة والتي لا يسوغُ شرعًا تجاوزُها، أو التَّهاون في التقيُّد بها.

مصدر : مركز الأخبار


المواضیع ذات الصلة


  • علماء الدين في البحرين يرفضون اتفاق التطبيع مع الصهاينة ويدعون إلى الوقوف مع الفلسطينيين
  • علماء البحرين: المطبِّعون الخونة المتآمرون مع عدوّ الله والأمَّة «ليسوا منِّا ولسنا منهم»
  • العرادي يشدّد على مضامين بيان «الائتلاف» حول الإحياء العاشورائيّ في البحرين
  • علماء البحرين: التطبيع مع الصهاينة خنجر استلّ لطعن الأمَّة من الظهر في وضح النهار  
  • النظام الخليفيّ يستمرّ بالتضييق على إحياء عاشوراء: مدّة المجلس الحسينيّ 20 دقيقة 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *