×

المقاومة الفلسطينية تتحد بوجه مخططات الضم وتقيم مهرجانًا وطنيًّا في غزة

شدد رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” إسماعيل هنية أنّ خيار المقاومة والكفاح المسلح لا يزال قائمًا لدى حماس وهو خيار استراتيجي يقوم على مراكمة القوة، لافتًا إلى أنّ سياسة تهميش القضية الفلسطينية لن تنجح، وهناك اتصالات مباشرة بين حماس وحركة فتح، دون وساطات خارجية، وهذا التقارب يقلق إسرائيل وتحسب له حسابًا.

المقاومة الفلسطينية تتحد بوجه مخططات الضم وتقيم مهرجانًا وطنيًّا في غزة

شدد رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” إسماعيل هنية أنّ خيار المقاومة والكفاح المسلح لا يزال قائمًا لدى حماس وهو خيار استراتيجي يقوم على مراكمة القوة، لافتًا إلى أنّ سياسة تهميش القضية الفلسطينية لن تنجح، وهناك اتصالات مباشرة بين حماس وحركة فتح، دون وساطات خارجية، وهذا التقارب يقلق إسرائيل وتحسب له حسابًا.

وقال هنية خلال لقاء عقده رئيس المكتب السياسي للحركة مع إعلاميين في الدوحة إن التطورات التي تمر بها القضية الفلسطينية حاليًا هي الأخطر، والعمل جارِ على ترتيب البيت الفلسطيني وإعادة بناء المشروع على أسس صحيحة وسليمة ترتكز على ثوابت القضية الفلسطينية، وهو أهم عامل في المواجهة.

من جانبه أعلن أمين سر اللجنة المركزية لحركة “فتح” اللواء جبريل الرجوب، أنه تم الاتفاق مع حركة حماس على إقامة مهرجان وطني في قطاع غزة خلال الأيام المقبلة، وسيكون محطة تاريخية لتجسيد الموقف الفلسطيني الموحد في مواجهة مشروع تصفية القضية الفلسطينية من خلال مشروع الضم و”صفقة العصر”.

مصدر : مركز الأخبار - وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • سرايا القدس: توقف صوت الصواريخ والمدافع لن يوقف مسيرة الجهاد والمقاومة
  • المقاومة الفلسطينيّة بدأنا مرحلة جديدة عنوانها الانتفاضة الشاملة والاشتباك المفتوح مع العدو الصهيوني
  • الخارجية الفلسطينية تشكر من دعم قرار فتح تحقيق بجرائم الكيان الصهيوني
  • حماس: في الداخل المحتلّ 10 آلاف استشهاديّ جاهزون للردّ على المساس بالقدس
  • هنيّة : النصر صُنع بدماء الشهداء 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *