×

تواطؤ أممي بشطب السعوديّة من قائمة الإرهاب رغم استهدافها الأطفال والنساء في اليمن

جدّد العدوان السعوديّ- الإماراتي المدعوم من الولايات المتحدة استهدافه المدنيين في المدن اليمنية، حيث نفذت طائراته جريمة بحقّ حفلة زفاف للنساء والأطفال في منزل بمنطقة المساعفة بمديرية الحزم راح ضحيّتها أكثر من 25 شهيدًا وعدد كبير من الجرحى.

جدّد العدوان السعوديّ- الإماراتي المدعوم من الولايات المتحدة استهدافه المدنيين في المدن اليمنية، حيث نفذت طائراته جريمة بحقّ حفلة زفاف للنساء والأطفال في منزل بمنطقة المساعفة بمديرية الحزم راح ضحيّتها أكثر من 25 شهيدًا وعدد كبير من الجرحى.

وقالت مصادر أمنية أن مستشفى مأرب استقبل أكثر من 16 جثة مقطعة الأوصال للنساء والأطفال من ضحايا جريمة المساعفة وعددًا من الجرحى، في حين استقبل مستشفى الحزم 8 جثث شهداء وعددًا من جرحى الجريمة.

وكان طيران العدوان السعودي الأمريكي قد ارتكب الأحد الماضي 12 يوليو/ تموز الجاري مجزرة في مديرية وشحة محافظة حجة (شمال) راح ضحيّتها 9 شهداء كلهم نساء وأطفال، وجرح اثنان آخران إثر استهداف دور سكنية.

وجاءت جرائم العدوان بحق الأطفال والنساء هذا الأسبوع عقب أسابيع قليلة من شطب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش للسعودية من قائمة العار لقتل وتشويه الأطفال في اليمن.

يأتي ذلك في سياق الجرائم شبه اليومية التي يرتكبها العدوان السعودي الأمريكي ومرتزقته بحق الشعب اليمني منذ خمسة أعوام في ظل صمت دولي مطبق.

مصدر : مركز الأخبار _وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • بن حبتور: تحالف العدوان يرفض أيّ مبادرة لإنهاء الحرب ورفع الحصار
  • نائب لبنانيّ: المساعدات التي تقدّم للبنان لا يجعلها بمستوى منع التهديدات الصهيونيّة
  • الأمم المتحدة تدعو النظام السعودي إلى احترام حريّة التعبير وحقّ التجمّع السلميّ
  • الإمام الخامنئي يبعث رسالة تعزية إلى السيّد نصر الله بوفاة «الشيخ أحمد الزين» 
  • أنصار الله: أكبر منحة لليمنيّين هي إيقاف العدوان وفكّ الحظر الجويّ والحصار القاتل
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *