×

الجهاد الإسلامي: إذا نفّذ الاحتلال خطة الضم فسنحرق الأرض تحت أقدامه

شدد القيادي بحركة الجهاد الإسلامي د. جميل عليان على أنّ المواجهة مع الاحتلال لن تكون جغرافيّة، وأن الارض ستحرق تحت أقدامهم، وأن خطة الضم الصهيو-أمريكيّة ما هي إلا نتاج لمخطط تصفية للقضية الفلسطينية، وقرصنة على الأراضي، في إطار تطبيق ما تسمى بصفقة القرن.

الجهاد الإسلامي: إذا نفّذ الاحتلال خطة الضم فسنحرق الأرض تحت أقدامه

 

شدد القيادي بحركة الجهاد الإسلامي د. جميل عليان على أنّ المواجهة مع الاحتلال لن تكون جغرافيّة، وأن الارض ستحرق تحت أقدامهم، وأن خطة الضم الصهيو-أمريكيّة ما هي إلا نتاج لمخطط تصفية للقضية الفلسطينية، وقرصنة على الأراضي، في إطار تطبيق ما تسمى بصفقة القرن.

جاء ذلك خلال ندوة نظمها الاتحاد الإسلامي في النقابات المهنية في محافظة رفح بعنوان “قراءة سياسية حول خطة الضم وطرق مواجهتها”، مطالبًا بضرورة وضع خطة وطنية فلسطينية موحدة لمواجهة مخططات التصفية، داعيًا الفصائل الفلسطينية إلى إطلاق حملة شعبية وخطة وطنية قوية، تفشل مخططات الاحتلال.

ووصف عليان المساعي الصهيونية لضم أراضٍ من الضفة بأنها محاولة بائسة لاستغلال الحالة الراهنة للأمة الإسلامية والعالم، وانشغال العالم بمواجهة فيروس كورونا، فالاحتلال يحاول التغول في الأرض الفلسطينية في ظل دعمٍ أمريكي واضح، تمثل بصفقة القرن التي أعلنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.



المواضیع ذات الصلة


  • اجتماعيّة الائتلاف تزور عوائل «المحكوم عليهم بالإعدام» 
  • استمرار انتهاكات المستوطنين والفلسطينيّون يتصدّون لهم بالحجارة
  • المقاومة العراقية ترفض وجود أيّ قوات أجنبيّة أو زيادة لجنود أمريكيين
  • حقوقيّون: النظام السعودي يساوم: خروج المعتقلين الفلسطينيّين مقابل أسرى الكيان لدى المقاومة
  • تأجيل محاكمة ثلاثة أطفال من العكر إلى 30 أغسطس   
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *