×

التطبيع الخليجي العلني يصل إلى حضور مؤتمرات يهودية لتنفيذ ما يسمى صفقة القرن

إمعانًا في التطبيع الخليجي الصهيوني وتنفيذًا لأجندات غربية وتجاهلًا لمعاناة الفلسطينيين سيشارك وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش والأمين العام لما يسمى الرابطة الإسلامية السعودية محمد العيسى في مؤتمر “المنظمة اليهودية” في إطار اللجنة السنوية للمؤتمر اليهودي- الأميركي، الأسبوع المقبل.

إمعانًا في التطبيع الخليجي الصهيوني وتنفيذًا لأجندات غربية وتجاهلًا لمعاناة الفلسطينيين سيشارك وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش والأمين العام لما يسمى الرابطة الإسلامية السعودية محمد العيسى في مؤتمر “المنظمة اليهودية” في إطار اللجنة السنوية للمؤتمر اليهودي- الأميركي، الأسبوع المقبل.

المؤتمر السنوي الذي يبدأ أعماله يوم الأحد وينتهي الخميس، سيعنى بمواضيع عدة، بينها “ظاهرة معاداة السامية المتسعة، أمن إسرائيل، خطة الرئيس الأميركي للسلام، ومكانة اليهود في السياسة الأميركية”، ويشارك فيه نحو 3000 من الزعماء اليهود وغير اليهود، من كل أنحاء العالم، والذين يناقشون قضايا على جدول الأعمال الدبلوماسي واليهودي العالمي.

وكانت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الصهيونية قد نشرت يوم الجمعة 12 يونيو/ حزيران 2020 مقالاً لسفير الإمارات في واشنطن يوسف العتيبة، قال فيه إنه “بإمكان اتحاد الإمارات أن يكون بوابة مفتوحة تربط إسرائيل بالمنطقة والعالم، وإنّ بلاده قدمت حوافز وجوانب إيجابية لصالح إسرائيل، من أجل أمن أكثر وعلاقات مباشرة وترحيب متزايد”.



المواضیع ذات الصلة


  • مندوب سوريا: بعض الدول الغربيّة تمارس الضغوط على منظّمة حظر الأسلحة الكيميائيّة لعرقلتها
  • المآذن والأجراس تلتقي في النجف الأشرف لنشر الحبّ والسلام في العالم 
  • بن حبتور: تحالف العدوان يرفض أيّ مبادرة لإنهاء الحرب ورفع الحصار
  • نائب لبنانيّ: المساعدات التي تقدّم للبنان لا يجعلها بمستوى منع التهديدات الصهيونيّة
  • الأمم المتحدة تدعو النظام السعودي إلى احترام حريّة التعبير وحقّ التجمّع السلميّ
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *