×

عريقات: لا تراجع عن الضمّ إلا بوقفة دوليّة بوجه أمريكا والصهاينة

شدد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات على عدم إمكانية تراجع الجانبين الأمريكي والإسرائيلي عن خطة الضم إلا بوقفة دولية وائتلاف يقول للصهاينة لا، وأنه ستكون هناك عواقب لتنفيذ هذا القرار على العلاقات الاقتصادية والسياسية معها.

 

شدد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقاتصائب عريقات على عدم إمكانية تراجع الجانبين الأمريكي والإسرائيلي عن خطة الضم إلا بوقفة دولية وائتلاف يقول للصهاينة لا، وأنه ستكون هناك عواقب لتنفيذ هذا القرار على العلاقات الاقتصادية والسياسية معها.

وأكّد أهمية المواقف الصادرة عن فرنسا وألمانيا وبريطانيا التي حذرت الصهاينة من عواقب وخيمة لمخطط الضمّ، ودعوتهم إلى التراجع عنه لمخاطره على فرص تحقيق حلّ الدولتين، مشيرًا إلى أنّ القيادة الفلسطينية في حالة انعقاد دائم، وتجري اتصالات دولية وعربية لمنع تنفيذ مخطط الضم والتحذير من مخاطره على ضم كامل الأراضي الفلسطينية، ومحاولة إنقاذ عملية السلام.

وذكرت وسائل إعلام صهيونية أن جيش الاحتلال قرر الدفع بتعزيزات إضافية من قواته إلى الضفة الغربية للاستعداد لأي طارئ عقب القرار الفلسطيني بوقف التنسيق الأمني.

 



المواضیع ذات الصلة


  • مراقبون: التطبيع الديني أولوية لدى الصهاينة لدخولهم المسجد الأقصى
  • استقبال بارد لوزير خارجية آل خليفة في أمريكا وإذلال أمام الإعلام
  • المدن البحرانية تغلي غضباً رفضًا للتطبيع مع الصهاينة
  • حراك شعبيّ مناهض للتطبيع والعاصمة المنامة تشهد مسيرة غاضبة
  • ائتلاف 14 فبراير يؤكّد مجدّدًا رفض شعب البحرين أيّ تطبيع مع الصهاينة  
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *