×

فرنسا: عمليّة الضم تلغي حلّ الدولتين وعلى الكيان الصهيوني التراجع عنها

شدد وزير الخارجية الفرنسي جان-إيف لودريان على أنّ إقدام الكيان الصهيوني على تنفيذ مخطّطه بضمّ أراض فلسطينية محتلّة سيشكّل انتهاكًا خطيرًا للقانون الدولي وسيعرّض حلّ الدولتين، وإمكانية التوصّل إلى سلام دائم، لخطر بطريقة لا عودة عنها.

شدد وزير الخارجية الفرنسي جان-إيف لودريان على أنّ إقدام الكيان الصهيوني على تنفيذ مخطّطه بضمّ أراض فلسطينية محتلّة سيشكّل انتهاكًا خطيرًا للقانون الدولي وسيعرّض حلّ الدولتين، وإمكانية التوصّل إلى سلام دائم، لخطر بطريقة لا عودة عنها.

وقال خلال جلسة استماع أمام لجنة الشؤون الخارجية في الجمعية الوطنية “نحن نعمل مع إيطاليا وألمانيا وإسبانيا إضافة إلى بعض الدول الأعضاء، لوكسمبورغ وإيرلندا، لبلورة تحرّك مشترك، وأنّ الهدف من هذا التحرّك هو إعادة الجميع إلى طاولة المفاوضات”.

هذا وأعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساء الثلاثاء، أن منظمة التحرير الفلسطينية التي وقعت على اتفاق سلام مؤقت مع “إسرائيل” في العام 1993، في حلٍّ من هذا الاتفاق بما فيها الاتفاق الأمني، وذلك ردًا على إعلانها مخططات لضم أراض من الضفة الغربية.



المواضیع ذات الصلة


  • حماس تدعو الأمّة الإسلاميّة إلى النهوض بقوّة لأجل القضيّة الفلسطينيّة
  • بذكرى وعد بلفور المشؤوم.. تجمع العلماء المسلمين: فلسطين لن تعود إلا بالمقاومة
  • انطلاق «الحملة الأهليّة لمقاومة التطبيع» في البحرين 
  • الفلسطينيون يردون على بندر السعودي بأنّ تصريحاته تخدم الاحتلال الصهيوني
  • الفقيه القائد قاسم: أشدّ ما يقصم ظهر التطبيع العودة إلى الإسلام 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *