×

اعترافات: القوّات الأمريكيّة تموّل الإرهابيين في سوريا لضرب الجيش والأهالي

تواصل القوّات الأمريكيّة في سوريا والعراق دعم الإرهابيين لزعزعة المنطقة، وهو خدمة للكيان الصهيونيّ، فكلّما ساد الأمن والاستقرار السياسي في المنطقة بات الكيان مهدّدًا من المقاومة ومحورها وشعوبها.

 

تواصل القوّات الأمريكيّة في سوريا والعراق دعم الإرهابيين لزعزعة المنطقة، وهو خدمة للكيان الصهيونيّ، فكلّما ساد الأمن والاستقرار السياسي في المنطقة بات الكيان مهدّدًا من المقاومة ومحورها وشعوبها.

فقد اعترف مسلحون من تنظيم داعش الإرهابي بعد وقوعهم في قبضة الجيش السوري خلال تطهير البادية بتلقيهم دعمًا ومساعدات وتدريبات عسكرية من القاعدة الأمريكية في التنف، فبين الحين والآخر يتوجه الإرهابيون الى القاعدة ليعودوا محمّلين بالأموال والمواد الغذائية والوقود والذخيرة والأسلحة وهي من رشاشات متوسطة وصواريخ “تاو”.

وتحدث الإرهابيون الثلاثة عن كيفية استقطابهم للتنظيم وخضوعهم إلى دورات شرعية وأخرى عسكرية في معسكرات البشري في بادية دير الزور الغربية التي يشرف عليها قيس الحلبي، وقد تضمنت المعسكرات تدريبات على أسلحة متنوعة بينها بنادق أميركية إم 16 وكلاشينكوف وصواريخ مضادة للدروع.

 



المواضیع ذات الصلة


  • نزوح أهالي بلدة ابو رأسين إلى الحسكة
  • مندوب سوريا في مجلس الأمن: أنقرة تحاول تتريك مدن الشمال السوري
  • تعزيزات عسكريّة أمريكيّة وتركيّة إلى الداخل السوري وانتهاك للقوانين الدوليّة
  • سوريا تسقط طائرة مسيّرة للاحتلال فوق مرتفعات الجولان
  • الجيش السوري يصدّ هجومًا لداعش في اللاذقية وعشائر شرق الفرات تنتفض
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *