×

وسط صمت إسلامي وعربي .. الكيان الصهيونيّ يوسع احتلاله لضمّ أراضي الحرم الإبراهيمي

أدانت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية قرار حكومة الاحتلال بمصادرة أراضي الحرم الإبراهيمي، وهي من الأوقاف التي تديرها مديرية الأوقاف الإسلامية في مدينة الخليل،  وتوظيفها للمشاريع التهويديّة والاستيطانية تحت ذريعة التطوير والتوسع.

وسط صمت إسلامي وعربي .. الكيان الصهيونيّ يوسع احتلاله لضمّ أراضي الحرم الإبراهيمي

أدانت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية قرار حكومة الاحتلال بمصادرة أراضي الحرم الإبراهيمي، وهي من الأوقاف التي تديرها مديرية الأوقاف الإسلامية في مدينة الخليل،  وتوظيفها للمشاريع التهويديّة والاستيطانية تحت ذريعة التطوير والتوسع.

وأكد وكيل وزارة الأوقاف حسام أبو الربّ أنّ هذه الاعتداءات التي تمارسها حكومة الاحتلال وبمبررات قانونية تعمل وفق سياسة المحتل الغاصب، ستؤدي إلى حرمان الحرم الإبراهيمي من أوقافه، ومساحاته وأراضيه لخدمة سوائب المستوطنين خلال اعتداءاتهم وانتهاكاتهم له طيلة أيام الأسبوع.

وكانت سلطات الاحتلال قد صدّقت على قرار مصادرة أراضي الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل بالضفة الغربية من دائرة الأوقاف الإسلامية الفلسطينية، وذلك لتوظيفها في المشاريع التهويدية والاستيطانية تحت ذريعة التطوير والتوسع، وسط صمت عربي وإسلامي.

فيما طالبت منظمات صهيونية بملاءمة الحرم الإبراهيمي وتجهيزه بالمسارات، بزعم “أن يكون مناسبًا، ويسمح بالتنقّل للزوار اليهود والسياح الأجانب من أصحاب الإعاقات الحركية”.



المواضیع ذات الصلة


  • المدارس الصهيونية معسكرات طلابية لشيطنة الفلسطينيين والعرب والمسلمين  
  • بيان: البحرانيّون متمسّكون بخيارِ المقاومة في مواجهة الكيان الصّهيونيّ.. ودعوة إلى إحياء الذكرى السنويّة الأربعين «للمقاوم الشهيد مزاحم الشتر»
  • موقف: عمليّة «الخضيرة» المباركة أفشلت مؤتمر خونة الأعراب في النقب المحتلّ وعرّتهم أمام العالم
  • مقتل 4 صهاينة وإصابة 2 واستشهاد المنفّذ في «بئر السبع»  
  • حماس: ذكرى الإسراء والمعراج تمرّ والأقصى يعاني الاحتلال والعدوان
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.