×

وسط صمت إسلامي وعربي .. الكيان الصهيونيّ يوسع احتلاله لضمّ أراضي الحرم الإبراهيمي

أدانت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية قرار حكومة الاحتلال بمصادرة أراضي الحرم الإبراهيمي، وهي من الأوقاف التي تديرها مديرية الأوقاف الإسلامية في مدينة الخليل،  وتوظيفها للمشاريع التهويديّة والاستيطانية تحت ذريعة التطوير والتوسع.

أدانت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية قرار حكومة الاحتلال بمصادرة أراضي الحرم الإبراهيمي، وهي من الأوقاف التي تديرها مديرية الأوقاف الإسلامية في مدينة الخليل،  وتوظيفها للمشاريع التهويديّة والاستيطانية تحت ذريعة التطوير والتوسع.

وأكد وكيل وزارة الأوقاف حسام أبو الربّ أنّ هذه الاعتداءات التي تمارسها حكومة الاحتلال وبمبررات قانونية تعمل وفق سياسة المحتل الغاصب، ستؤدي إلى حرمان الحرم الإبراهيمي من أوقافه، ومساحاته وأراضيه لخدمة سوائب المستوطنين خلال اعتداءاتهم وانتهاكاتهم له طيلة أيام الأسبوع.

وكانت سلطات الاحتلال قد صدّقت على قرار مصادرة أراضي الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل بالضفة الغربية من دائرة الأوقاف الإسلامية الفلسطينية، وذلك لتوظيفها في المشاريع التهويدية والاستيطانية تحت ذريعة التطوير والتوسع، وسط صمت عربي وإسلامي.

فيما طالبت منظمات صهيونية بملاءمة الحرم الإبراهيمي وتجهيزه بالمسارات، بزعم “أن يكون مناسبًا، ويسمح بالتنقّل للزوار اليهود والسياح الأجانب من أصحاب الإعاقات الحركية”.



المواضیع ذات الصلة


  • وزير الخارجية الفلسطيني: لا يشرفنا ترؤس الجامعة العربية وهناك دول تهرول للتطبيع مع الصهاينة
  • احتجاجات شعبية في الشمال السوري لطرد المحتلين الأتراك والأمريكان
  • فصائل المقاومة الفلسطينيّة: سنردّ على استمرار الاحتلال في التضييق الاقتصادي
  • شعارات عنصريّة على مسجد في رام الله بعد إحراقه
  • حماس: ضرورة البدء بخطة وطنية شاملة لوقف عمليّات الهدم في القدس
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *