×

الدفعة السابعة من العالقين في إيران تعود إلى البحرين برحلة أولى على «طيران الخليج»

وصلت يوم الإثنين 13 أبريل/ نيسان 2020 الدفعة السابعة من المواطنين العالقين في إيران إلى مطار البحرين الدوليّ، ضمن خطّة الإجلاء طويلة الأمد التي وضعها النظام الخليفيّ لإعادة العالقين في الخارج بعد تفشي فيروس كورونا في العالم.

 

وصلت يوم الإثنين 13 أبريل/ نيسان 2020 الدفعة السابعة من المواطنين العالقين في إيران إلى مطار البحرين الدوليّ، ضمن خطّة الإجلاء طويلة الأمد التي وضعها النظام الخليفيّ لإعادة العالقين في الخارج بعد تفشي فيروس كورونا في العالم.

وبعد مماطلة وتعنّت من النظام الخليفيّ في الاستعانة بأسطول شركة «طيران الخليج» الذي لم يتحرّك طيلة المدّة الماضية، على الرغم من معاناة المواطنين، كانت هذه رحلته الأولى من مطار شيراز. 

 يذكر أنّ أوّل دفعة من المواطنين العالقين في إيران (165 مواطنًا) وصلت بتاريخ 10 مارس/ آذار 2020، ليتمّ بعدها تجميد عمليّة الإجلاء حتى يوم الأربعاء 25 مارس/ آذار الجاري مع وصول الدفعة الثانية (61 مواطنًا) بعد تأجيل رحلتها عدة مرات، ووصلت الدفعة الثالثة من إيران وبالتحديد من لار يوم الإثنين 30 مارس/ آذار 2020، إضافة إلى دفعتين عادتا بجهود فرديّة وشخصيّة من العالقين، وصلت الأولى صباح يوم السبت 28 مارس/ آذار 2020 بعد انتظار لساعات في مطار مسقط بسبب رفض النظام الخليفيّ استقبالها في بداية الأمر، متذرّعًا كعادته بذرائع واهية ومنها خوفه من أن يكون العائدون قد أصيبوا بالفيروس في مشهد، والثانية وصلت يوم الإثنين 30 مارس/ آذار 2020 بعد بقائها 3 أيّام في قطر التي عمدت إلى استقبالها وتأمين السكن لأفرادها، في وقت امتنع النظام عن استقبالهم، كما وصلت صباح يوم الخميس 2 أبريل/ نيسان 2020 الدفعة الثالثة (99 مواطنًا) من مدينة مشهد والرابعة من إيران، ووصلت ظهر يوم الإثنين 6 أبريل/ نيسان 2020 الدفعة الخامسة (120 مواطنًا)، والسادسة (110 مواطنين) وصلت يوم الخميس 9 أبريل/ نيسان 2020.

 



المواضیع ذات الصلة


  • الدفعة الأخيرة من مشهد تصل إلى البحرين
  • وفاة مواطن ثامن من العالقين في مدينة مشهد الإيرانيّة
  • دفعة جديدة من العالقين في إيران تصل إلى البحرين
  • ائتلاف 14 فبراير ينعى ثامن مواطن من العالقين في إيران
  • الدفعة العاشرة من العالقين في إيران تصل إلى البحرين في رحلة رابعة لشركة «طيران الخليج»
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *