×

مطالبات للحدّ من انتشار وباء كورونا في غزة والصهاينة يسعون لضم الضفة الغربية

كشف تقرير لمنظمة التحرير الفلسطينية أنّ حكومة الاحتلال الصهيوني، وبدعم من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، يستغلون جائحة كورونا ويستعدون لعملية ضم للضفة الغربية، وسط عدم اكتراث محلي ودولي بالقضية.

كشف تقرير لمنظمة التحرير الفلسطينية أنّ حكومة الاحتلال الصهيوني، وبدعم من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، يستغلون جائحة كورونا ويستعدون لعملية ضم للضفة الغربية، وسط عدم اكتراث محلي ودولي بالقضية.

وأشار إلى أنّ الكيان الصهيونيّ يواصل تنفيذ مخططاته المتمثلة بالبناء في المناطق الاستراتيجية داخل الضفة والقدس، ويعمل على توسيع المستوطنات بهدف فرض وقائع جديدة يصعب تغييرها بالمستقبل.

من جهتها حذّرت وزارة الصحة في قطاع غزة من خطورة الوضع الصحي، وذلك عقب نفاد مواد الفحص المخبري اللازمة لفيروس كورونا، داعيةً إلى خطوات عاجلة لتوفيرها، مؤكدة أنّ استمرار الحصار الصهيوني أدى إلى استنزاف المقومات الصحية والإنسانية الأساسية المحدودة؛ ما يتطلب جهدًا وطنيًّا ودوليًّا للضغط على الاحتلال لرفع الحصار وتزويد قطاع غزة بالمتطلبات الصحية ومواد فحص وباء كورونا.



المواضیع ذات الصلة


  • الجهاد الإسلامي: الفلسطينيون متمسكون بالتصدّي للإرهاب الصهيوني
  • المقاومة الفلسطينية في ذكرى الشهداء: لا رجعة عن التضحيات حتى يندحر الاحتلال عن الأرض والمقدّسات
  • الإمارات تستثمر في مشروع تهويد القدس وتشريد آلاف الفلسطينيين
  • المجمع العالمي للصحوة الإسلاميّة: أصبحت وحدة العالم الإسلامي ضدّ الصهاينة ضرورة ملحّة
  • الصهاينة يقتحمون المسجد الأقصى واستمرار الاعتقالات في البلدات الفلسطينيّة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *