×

الفصائل العراقية: القوات الأمريكية أضعف من أن تدخل حربًا معنا

أكدت الفصائل العراقية أنّها لن تترك أمريكا تستمر باحتلال البلاد وسرقة الثروات وتقسيم الدولة، متعهدةً الشعب العراقي بأنها ستكون في كل أزمة أو تهديد كما كانت سابقًا ضد داعش، وهذا يشمل العدو الجديد فيروس كورونا.

أكدت الفصائل العراقية أنّها لن تترك أمريكا تستمر باحتلال البلاد وسرقة الثروات وتقسيم الدولة، متعهدةً الشعب العراقي بأنها ستكون في كل أزمة أو تهديد كما كانت سابقًا ضد داعش، وهذا يشمل العدو الجديد فيروس كورونا.

ورأت الفصائل في بيان لها أنّ تهديدات القوات الأمريكية الأخيرة لها هي محاولة للتغطية على هزيمتها، مشددةً على أنّ تلك القوات أضعف من أن تدخل حربًا معها، مشيرة إلى أن قوات الاحتلال الأميركي أثبتت برفضها الانسحاب أنها لا تفهم إلا لغة القوة.

جدير بالذكر أن صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية قالت إن البنتاغون أمر قيادات عسكرية بالتخطيط لتصعيد القتال الأمريكي في العراق، وإنّه أصدر توجيهًا للإعداد لحملة تدمير كلي لكتائب حزب الله العراق، لافتة إلى أنّه خلال اجتماع في البيت الأبيض في 19 آذار/ مارس الحالي سمح ترامب بمواصلة التخطيط للحملة في العراق.



المواضیع ذات الصلة


  • الحشد الشعبي يواصل تطهير الأراضي العراقية من فلول داعش
  • مراقبون: التطبيع الديني أولوية لدى الصهاينة لدخولهم المسجد الأقصى
  • استقبال بارد لوزير خارجية آل خليفة في أمريكا وإذلال أمام الإعلام
  • حراك شعبيّ مناهض للتطبيع والعاصمة المنامة تشهد مسيرة غاضبة
  • الحشد الشعبي يطهر صحراء الأنبار من داعش
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *