×

الصحة العالمية قلقة من ظهور إصابات بكورونا في سوريا ومطالبات برفع الحصار الاقتصادي عنها

دعا نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد إلى التعاون الدولي لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، لافتًا إلى أنّ الموقف الذي تواجهه سوريا يتطلب التعاون بين دول العالم، لا العقوبات التي تؤثر في حياة الفقراء بشكل خاص وتساعد على انتشار المرض في كل مكان، فيما أعربت منظمة الصحة العالمية عن قلقها الشديد جراء ظهور إصابات بفيروس كورونا في دول ذات أنظمة صحية ضعيفة في الشرق الأوسط كسوريا وليبيا.

دعا نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد إلى التعاون الدولي لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، لافتًا إلى أنّ الموقف الذي تواجهه سوريا يتطلب التعاون بين دول العالم، لا العقوبات التي تؤثر في حياة الفقراء بشكل خاص وتساعد على انتشار المرض في كل مكان، فيما أعربت منظمة الصحة العالمية عن قلقها الشديد جراء ظهور إصابات بفيروس كورونا في دول ذات أنظمة صحية ضعيفة في الشرق الأوسط كسوريا وليبيا.

وأعرب المقداد عن أمله في أن يقود خطاب أرسلته ثماني دول إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إلى وقف العقوبات الأمريكية الأحادية على بلاده، مؤكّدًا إن العقوبات تلحق الضرر بجهود مكافحة الوباء العالمي، معربًا عن أمله في أن يكون الخطاب الذي أرسلته الدول إلى الأمين العام للأمم المتحدة.

ووقّع كلّ من المندوبين الدائمين لدول روسيا، والصين، وسوريا، وكوبا، وكوريا الشمالية، وإيران، ونيكاراغوا، وفنزويلا، على خطاب إلى غوتيريش، مطالبين بضرورة رفع العقوبات الأمريكيّة عن سوريا في ظل معاناة المجتمع الدولي في سبيل احتواء فيروس كورونا المستجد.



المواضیع ذات الصلة


  • الجعفري يطالب مجلس الأمن بالتصدي لخطاب الكراهية والأفكار التكفيرية 
  • سوريا تجدد مطالبتها مجلس الأمن بإيقاف العدوان الصهيونيّ على أراضيها
  • الجعفري يتهم منظمة حظر الأسلحة الكيميائيّة والدول الغربية بالتستّر على الإرهاب في سوريا
  • «كورونا» يهدّد معتقلات الرأي بعد تفشيه في مراكز توقيف النساء 
  • ظهور أعراض «كورونا» على عدد من معتقلي الرأي مع تعنّت إدارة السجن في عدم إجراء الفحوص اللازمة  
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *