×

مع انتشار «كورونا» في البحرين.. عوائل المعتقلين المرضى بالسكلر تطالب بالإفراج عنهم

طالبت عوائل معتقلي الرأي المصابين بالسكلر بأن يشملهم قرار الإفراج نظرًا إلى أنّ أوضاعهم الصحيّة وضعف مناعتهم تعرّضهم لخطر أكبر من غيرهم أمام انتشار فيروس كورونا في البحرين.

 

طالبت عوائل معتقلي الرأي المصابين بالسكلر بأن يشملهم قرار الإفراج نظرًا إلى أنّ أوضاعهم الصحيّة وضعف مناعتهم تعرّضهم لخطر أكبر من غيرهم أمام انتشار فيروس كورونا في البحرين.

وأوضحت العوائل أنّ أبناءها يكابدون نوبات السكلر الخطيرة والآلام الشديدة التي تصاحبها، وهم بأمسّ الحاجة إلى الرعاية المستمرة في الوضع العادي، علاوة على الظروف الصحية الراهنة الناتجة عن وباء الكورونا سريع الانتشار وما يسببه من آثار خطيرة على المصابين العاديّين به، وهو بالتأكيد أشد وطأةً على مرضى السكلر.

وكانت وزارة الداخليّة الخليفيّة قد أعلنت عن الإفراج عن 1486 معتقلًا تنفيًذا لما أسمته «مرسومًا ملكيًّا» بالعفو وتنفيذ العقوبات البديلة، وزعمت أنّ هذا القرار سيشمل بعض المحكوم عليهم لـ«دواعٍ إنسانيّة»، وفي ظلّ الظروف الراهنة، حيث بلغ عدد المشمولين «901»، وهي تقوم حاليًا بدراسة أوضاع المعتقلين وظروفهم، بغرض تحديد من تنطبق عليه ما أسمته الشروط الموضوعيّة والقانونيّة لتحديد المستحقّين.

ولفتت الداخليّة إلى أنّها انتهت من تطبيق أحكام العقوبات البديلة على المعتقلين، وذلك بعد دراسة أوضاعهم، في ضوء الشروط والضوابط المقرّرة بقانون العقوبات والتدابير البديلة، والتي ستطبّق على 585 معتقلًا.



المواضیع ذات الصلة


  • «العفو الدوليّة» تنتقد عدم استقلاليّة «المؤسسات الحقوقيّة الرسميّة» في البحرين وتشدّد على حقّ المعتقل الشيخ «زهير عاشور» بالتواصل مع عائلته
  • منظمة «ريبريف» تستنكر لجوء النظام الخليفيّ إلى إعدام معارضيه 
  • النظام الخليفيّ ينفي ببيان إخفاء الشيخ «زهير عاشور»  
  • حقوقيّون يتساءلون عن مصير المعتقلين في السجون الخليفيّة بسبب المقاطعة مع قطر
  • وسم «الشيخ زهير عاشور» يتصدّر ترند البحرين 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *