×

بعد وفاة معتقل في سجن جوّ بشبهة إصابته بـ«كورونا».. قلق من وجود إصابة أخرى

ذكر حقوقيّون أنّ أجواء من الرعب والقلق تهيمن على المعتقلين داخل سجن جوّ المركزيّ، بعد توارد أنباء تفيد بوجود حالة مشتبه بإصابتها بفيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» لسجين من الجنسيّة الباكستانيّة.


ذكر حقوقيّون أنّ أجواء من الرعب والقلق تهيمن على المعتقلين داخل سجن جوّ المركزيّ، بعد توارد أنباء تفيد بوجود حالة مشتبه بإصابتها بفيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» لسجين من الجنسيّة الباكستانيّة.
وتداول رئيس معهد الخليج للديمقراطيّة وحقوق الإنسان «يحيي الحديد» تسجيلًا صوتيًا لأحد المعتقلين داخل سجن جوّ وهو يتحدّث عن «الاشتباه بإصابة أحد السجناء الجدد في المبنى 2 بفيروس «كورونا»، ما تسبّب بإشاعة الرعب عند المعتقلين والشرطة في المبنى المذكور».
كما أشارت الناشطة الحقوقيّة «إبتسام الصائغ» عبر  حسابها على «تويتر» إلى أنّه على الرغم من انتشار الخوف من تفشي هذا الوباء، مع اشتباه بوجود حالة مصابة، فإنّ إدارة السجن تواصل العقوبات الإضافية مثل « العزل والانفرادي»، موضحة أنّ الانفراديّ كان من نصيب كلّ من معتقلي الرأي «علي الوزير و محمد رضا لؤلؤي».

وكان ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير قد حمّل النظام الخليفيّ، في بيان له يوم الجمعة 13 مارس/ آذار 2020، مسؤوليّة سلامة جميع الممنوعين من العودة إلى وطنهم، وسلامة جميع المعتقلين السياسيّين الذين يتفاقم الخطر عليهم مع تفشي الوباء، إذ يقتضي الواجب والحقّ الثابت تبييض السجون والإفراج عنهم من دون قيدٍ أو شرط، وفق تعبير البيان.


المواضیع ذات الصلة


  • نوّاب بريطانيّون يشكّكون في «المساعدات الأمنيّة» من حكومتهم للنظام الخليفيّ
  • أحد صغار السنّ من المعتقلين يطالب بحقّه في العلاج
  • منظّمات حقوقيّة تطالب النظام الخليفيّ بإلغاء أحكام الإعدام
  • حملة التغريد «كلا للإعدام» تتصدّر الترند وتلقى تفاعلًا واسعًا
  • اعتقال شاب من المعامير بكمين غادر
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *