×

إعادة تموضع للاحتلال السعوديّ في البحرين

شوهدت يوم الأحد 1 مارس/ آذار 2020 آليات عسكريّة سعوديّة تابعة لقوّات «درع الجزيرة» قادمة باتجاه البحرين عبر «جسر الملك فهد».

 

شوهدت يوم الأحد 1 مارس/ آذار 2020 آليات عسكريّة سعوديّة تابعة لقوّات «درع الجزيرة» قادمة باتجاه البحرين عبر «جسر الملك فهد».
ورأى ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير أنّ هذه العمليّة العسكريّة التي تأتي مع اقتراب ذكرى الاحتلال السعودي- الإماراتي للبحرين، هي ضمن إعادة تموضع لهذه القوّات الغازية والمحتلّة في البلاد.

يذكر أنّ تدخّل النظام السعوديّ في الشأن الداخليّ للبحرين تحوّل إلى احتلال عسكري سافر في 14 مارس 2011، حين قدمت قوّاته مع قوات إماراتيّة ضمن ما يسمّى «درع الجزيرة»، وتمركزت في البحرين مقترفة العديد من الجرائم، وفي مقدّمتها هدم 38 من مساجد الطائفة الشيعيّة، وقتل الثوّار وقمع المعتصمين في ميدان الشهداء.



المواضیع ذات الصلة


  • ضمن ملف «100 موقف سياسيّ: الوجود السعوديّ- الإماراتيّ في البحرين.. احتلال» دعوات إلى مواصلة النضال البحرانيّ (1)
  • شباب الثورة يزحفون إلى «ميدان الشهداء»
  • فعاليّات «مثلي لا يبايع مثله» مستمرّة في مختلف مناطق البحرين
  • حرائر الثورة يشاركن في الزحف نحو «ميدان الشهداء»
  • شبكة رصد المداهمات: استنفار واسع في محيط «مثلث الصمود» تزامنًا مع بدء العزاء المركزيّ
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *