×

الإمارات تنسحب من اليمن بعد هزيمتها على يد المجاهدين

مُنيت الإمارات من خلال القوات التي أرسلتها ومرتزقتها في اليمن بالكثير من الهزائم، ما جعلها تنسحب ممّا وصفته بالمستنقع اليمني، مخلفة وراءها القوات السعودية والمليشيات الموالية لها في مأزق كبير أمام إصرار الشعب اليمني على طردهم.

مُنيت الإمارات من خلال القوات التي أرسلتها ومرتزقتها في اليمن بالكثير من الهزائم، ما جعلها تنسحب ممّا وصفته بالمستنقع اليمني، مخلفة وراءها القوات السعودية والمليشيات الموالية لها في مأزق كبير أمام إصرار الشعب اليمني على طردهم.

وقد احتفلت الامارات بعودة ما سمته جيشها إلى الوطن تجرّه أذيال الخيبة والفشل معلنة تحوّل استراتيجيتها إلى ما سمته (الاقتراب غير المباشر) من خلال المليشيات اليمنية الموالية لها والمرتزقة الأجانب الذين تستخدمهم لتنفيذ المهام القذرة، وهذا هو الانسحاب الثاني بعد إعلان أكتوبر الماضي الذي عنونته استراتيجية (السلام أولًا) إلا أنّ اليمنيين لا يثقون بإعلاناتها.

وكانت القوات الإماراتيّة قد دخلت اليمن في ما يسمى (عاصفة الحزم) عام 2015 مع التحالف السعودي وشاركت بما ارتقى تصنيفه إلى (جرائم حرب) بحق الشعب اليمني، وأسهمت في تدمير الاقتصاد ونشر المجاعة والأمراض.



المواضیع ذات الصلة


  • تقارير دولية: المجتمع الدولي غير مهتم بما يجري في اليمن من انتهاكات بحقّ الشعب
  • الوفد الوطنيّ اليمنيّ يكشف ابتزاز الأمم المتحدة عبر الملفّات الإنسانيّة في المفاوضات
  • أنصار الله : ننصح السعودية بفك الحصار و إيقاف العدوان قبل الهجوم على أهداف موجعة فيها
  • حكومة صنعاء تدعو الدول الراعية إلى عمليّة السلام لإنهاء سياسة التجويع التي يعتمدها العدوان
  • علماء اليمن: على المسلمين الاهتمام بالهويّة الإيمانية والحذر من الحرب الناعمة من الصهاينة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *