×

آلاف الفلسطينيّين يتحدّون الصهاينة ويصلّون الفجر في الأقصى

تحدّى المصلّون في القدس كلّ الإجراءات الصهيونيّة ليصلّوا فجر الجمعة 21 فبراير/ شباط 2020 بالآلاف في الأقصى، ومصلى باب الرحمة الذي تمر هذه الأيام الذكرى السنوية الأولى لإعادة فتحه في هبّة شعبيّة كبيرة.

تحدّى المصلّون في القدس كلّ الإجراءات الصهيونيّة ليصلّوا فجر الجمعة 21 فبراير/ شباط 2020 بالآلاف في الأقصى، ومصلى باب الرحمة الذي تمر هذه الأيام الذكرى السنوية الأولى لإعادة فتحه في هبّة شعبيّة كبيرة.
وقد شدّدت قوات الاحتلال من انتشارها في القدس وفي الطرق المؤدية للأقصى، ودققت في الهويات، ومنعت المبعدين من الوصول للمسجد، وصادرت أمتعة المصلّين، واعتقلت أحد حراس المسجد وهو فادي عليان من منزله في العيسوية، كما هاجمت المصلين بعد خروجهم من المسجد، واعتدت على فتاة مقدسية عند باب الأسباط لتوزيعها الحلوى على المصلين الخارجين من المسجد.
وفي هذه الجمعة الجديدة، توسعت الحملة ليشارك فيها أكثر من 200 مسجد في الضفة، شارك فيها آلاف المواطنين ضمن برنامج كامل للصلاة والخطب القصيرة التي أجمعت على ضرورة الاستمرار في الرباط وحماية القدس من مخططات الاحتلال.


المواضیع ذات الصلة


  • الاحتلال الصهيوني يستهدف غزة والمقاومة ترد بوابل من الصواريخ على المستوطنات
  • الشيخ قاسم: لا بدّ من مواجهة صفقة القرن ثقافيًّا وسياسيًّا وتربويًّا بعد أن فشلت على الأرض
  • النظام الخليفيّ يتجاوز مرحلة التطبيع مع إسرائيل إلى التحالف معها
  • عشرات المستوطنين الصهاينة اقتحموا صباح اليوم باحات المسجد الأقصى
  • عشرات الالاف وصلوا الأقصى لصلاة جمعة رمضان الأخيرة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *